السبت 24 أغسطس 2019 01:24 ص

دمشق تسمح لـ"القطرية" عبور أجوائها.. معاملة بالمثل

الثلاثاء 23 أبريل 2019 05:34 م بتوقيت القدس المحتلة

دمشق تسمح لـ"القطرية" عبور أجوائها.. معاملة بالمثل
أرسل إلى صديق

أعلنت وزارة النقل السورية، أن دمشق وافقت على عبور الخطوط الجوية القطرية في أجوائها بناء على طلب تقدمت به الأخيرة بعد توقف لسنوات نتيجة النزاع المستمر في سوريا ومع انقطاع العلاقات الرسمية بين الدولتين.

ونقلت الوزارة في بيان على صفحتها على موقع فيسبوك أنه "وافق وزير النقل السوري علي حمود على منح الخطوط الجوية القطرية إذناً بالعبور فوق الأجواء السورية وذلك بناءً على طلب تقدمت به هيئة الطيران المدني القطرية".

ونقل البيان عن حمود قوله إن "هذه الموافقة جاءت من مبدأ المعاملة بالمثل حيث أن "السورية" للطيران تعبر الأجواء القطرية ولم تتوقف عن التشغيل إلى الدوحة طيلة فترة الحرب".

وأعاد الوزير القرار أيضاً إلى "ما يحققه استخدام الأجواء السورية من إيرادات إضافية بالعملة الصعبة لصالح الدولة السورية"، معتبراً القرار "خطوة مهمة جداً".

ومنذ اندلاع النزاع في سوريا في العام 2011 ومع اكتظاظ أجوائها بالطائرات الحربية، توقف عدد كبير من شركات الطيران عن المرور في الأجواء السورية لأسباب أمنية، واتخذت طائراتها طرقاً جديدة ما يتطلب منها وقتاً أطول للوصول إلى وجهتها.

وأوضح حمود أن توقف شركات الطيران عن المرور في الأجواء السورية أسفر عن "عبء إضافي على سعر التذكرة، والوضع الفني للطائرات، ولوقت الشركة والمسافر"، مشيراً إلى أن الالتفاف حول سوريا يتطلب حوالي ساعة ونصف، "ما يتسبب بخسائر كبيرة على هذه الشركات".

المصدر: وكالات