الثلاثاء 20 أغسطس 2019 12:31 م

خليط يخلصك من الشخير ويمنحك نوما مريحا

السبت 25 مايو 2019 02:40 م بتوقيت القدس المحتلة

خليط يخلصك من الشخير ويمنحك نوما مريحا
أرسل إلى صديق

عرضت الكاتبة سارة آس -في تقرير نشرته مجلة "سانتي بلوس" الفرنسية- وصفة طبيعية تساعد الأشخاص الذين يعانون من الشخير أثناء النوم عن التوقف عن هذه العادة، والاستمتاع بنوم هادئ ومريح وتفادي إزعاج من ينامون إلى جانبهم. وقالت إن الشخير لا يعدّ حالة مزمنة وإن هناك علاجات طبيعية يمكن أن تساعد على تجاوزها أو الحد منها.

وتتمثل مقادير الوصفة في جزرتين وتفاحتين وقطعة من جذر الزنجبيل وربع كأس من عصير الليمون. وشددت الكاتبة على ضرورة تنظيفها جيدا ووضعها مع بعضها البعض داخل الخلاط وإضافة القليل من الماء، مع الشروع في الخلط إذا كان الالتصاق سميكًا للغاية بين المكونات.

وأشارت الكاتبة إلى ضرورة وضع الخليط في علبة محكمة الإغلاق والحفاظ عليها في جو بارد ثم تناول المشروب قبل النوم بساعات قليلة، وقالت إن الليمون والزنجبيل أثبتا فعاليتهما في التغلب على مشاكل انسداد الأنف التي تمثل الأسباب الشائعة للشخير وأن كليهما يزيل المخاط الذي يعيق الشعب الهوائية عبر القضاء على احتقان الأنف الذي يمكن أن يتسبب بالشخير.

وتنصح باستهلاك هذه الوصفة قبل ساعات قليلة من وقت النوم، وتجنب تناول الأطباق ذات الدهون المشبعة التي تتسبب في زيادة الوزن -الذي يعدّ بدوره أحد العوامل المؤدية للشخير- وقالت إن الجزر قادر على توفير شعور كبير بالشبع على الرغم من انخفاض نسبة السعرات الحرارية فيه.

وشددت الكاتبة على أهمية إجراء بعض التغييرات الأساسية على العادات والممارسات اليومية لمن يعانون من الشخير بالتخلص من زيادة الوزن عبر اتباع نظام غذائي صحي، والنوم على أحد الجانبين وتجنب النوم على الظهر، وعلاج مشاكل احتقان الأنف بشرب الشاي دون كافيين الذي يحتوي على النعناع الفلفلي أو عشبة خاتم الذهب بهدف تخفيف احتقان الأنف.

كما دعت إلى ضرورة استهلاك كوب من منقوع الشاي بالنعناع الأخضر لتجنب الشخير، ونصحت بتجنب استهلاك منتجات الألبان والوجبات ذات السعرات الحرارية العالية في ساعة متأخرة من الليل لأنها تضيف طبقة من المخاط للفم والحنجرة.

وفي المقابل، تنصح الكاتبة الذين يعانون من الحساسية واضطرابات بالمعدة والتهاب المرارة وقرحة المعدة بعدم استهلاك الليمون بسبب خصائصه المضادة للتخثر والنساء بعد الشهر الأول من الحمل والمرضعة والمقبلين على الخضوع لجراحة بعدم استهلاك الزنجبيل.

المصدر: وكالات