السبت 24 أغسطس 2019 09:49 ص

تهمة جديدة بحقها..

يديعوت: السلطة اعتقلت آلاء بشير لتخطيطها لعملية بـ"إسرائيل"

الأحد 26 مايو 2019 09:44 ص بتوقيت القدس المحتلة

يديعوت: السلطة اعتقلت آلاء بشير لتخطيطها لعملية بـ"إسرائيل"
أرسل إلى صديق

ترجمة خاصة - فلسطين الآن

زعمت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، صباح اليوم الأحد، أن السلطة في الضفة المحتلة أحبطت هجومًا تفجيريا ضد " إسرائيل" خططت له داعش.

ونقلت الصحيفة العبرية، عن مصدر فلسطيني وصفته بـ"المسئول" اتهامه للشابة الفلسطينية ألاء بشير المعتقلة لدى أجهزة السلطة منذ أسبوعين بالتخطيط لتلك العملية.

وادعت "يديعوت" علمها "أن الشابة آلاء بشير اعتقلت بعد تجنيدها في داعش لتنفيذ هجوم بحزام ناسف في إسرائيل".

ووفق المصدر الذي نقلت منه الصحيفة، فإن " الشابة آلاء بشير اعترفت في استجوابها بأنها اتصلت بداعشيين مقيمين في سوريا وقطاع غزة من خلال تطبيق المراسلة Telegram".

وأضاف المصدر: "كما أنها اطلعت على كتيبات تعليمية أُرسلت إليها على الإنترنت لإنتاج عبوات ناسفة كبيرة، وأعربت عن استعدادها لتنفيذ الهجوم بنفسها باستخدام حزام ناسف".

وذكر موقع يديعوت أن السلطة تواصل إحباط تنفيذ العمليات ضد "إسرائيل" على الرغم من الخلافات في العلن حول أموال الضرائب واقتطاع رواتب الشهاء والاسرى.

وفي التاسع من أيار/ مايو الجاري، اقتحمت قوة من أكثر من 25 مسلحا من الأمن الوقائي، مسجد عثمان بن عفان، في قرية جينصافوط قضاء قلقيلية، في الرابع من شهر رمضان المبارك، واعتقلت معلمة القرآن للأطفال آلاء بشير (23 عاما).

وسخر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، من بيان توضيحي للأمن الوقائي جاء فيه، أن "القبض على الفتاة آلاء بشير (23 عاما) جاء بعد معلومات دقيقة عن قيام بعض الأجندة المحيطة بنا، والتي زعزعت استقرار دول عربية باستغلالها وتجنيدها في ميليشات مسلحة داخلية خارجة عن القانون للمساس بالأجهزة الأمنية".

وكشفت والدة المعتقلة السياسية آلاء البشير في سجون الأجهزة الأمنية الفلسطينية، تعرضها وابنتها لضغوطات كبيرة من الأمن الوقائي، بهدف سحب طاقم المحامين المدافعين عنها.

المصدر: فلسطين الآن