الجمعة 20 سبتمبر 2019 02:00 ص

كاتبة إسرائيلية: قرار برلمان ألمانيا حول معاداة السامية "نفاق"

الأحد 26 مايو 2019 03:20 م بتوقيت القدس المحتلة

كاتبة إسرائيلية: قرار برلمان ألمانيا حول معاداة السامية "نفاق"
أرسل إلى صديق

القدس المحتلة - فلسطين الآن

رفضت الكاتبة الإسرائيلية، إيلانا هامرمان، قرار البرلمان الألماني الأخير بتصنيف "حركة مقاطعة إسرائيل" معادية للسامية، واصفة القرار بأنه "نفاق ورياء".

وقالت الكاتبة المناهضة للاستيطان والاحتلال الإسرائيلي، إنها وزملاءها الذين يخوضون معركة ضد السياسيات الإسرائيلية سينعتون لاحقا بأنهم معادون للسامية!

وتابعت بأن الساسة الألمان خلصوا إلى قرار معوج ومشوش مرتبك يساوي بين معاداة السامية وانتقاد السياسة الإسرائيلية.

وأشارت إلى أن القرار لا يأتي على التطورات التي طرأت على إسرائيل في السنوات الأخيرة، واصفة إياها بأنها أصبحت المكان الأخطر على اليهود في العالم، والبعض بدأ يفر منها، بسبب سياساتها.

ولفتت إلى أن أعضاء البرلمان الألماني بقرارهم يدافعون عن أيديولوجيات فاشية دكتاتورية قومية يهودية تقوم على اضطهاد الشعوب الأخرى على رأسها الشعب الفلسطيني في المناطق التي تسيطر عليها إسرائيل.

وتابعت: "لقد مضى على هذا البلد خمسون عاماً وهو يحكم ملايين البشر حارماً إياهم من كل حقوقهم، بل ويسرق منهم أراضيهم ويهدم بيوتهم وينكر عليهم حرية الحركة والتنقل ويحرمهم القدرة على كسب العيش، هذا بالإضافة إلى أنه، وبفضل ما لديه من قوة عسكرية هائلة، يمنح كل حقوق العيش بكرامة لليهود فقط دون غيرهم، مع أنهم يستوطنون الأرض التي تعود ملكيتها إلى تلك الملايين المضطهدة من الناس. وكأن دولة فصل عنصري كهذه يمكن أن تعتبر بلداً ديمقراطياً".

المصدر: فلسطين الآن