الجمعة 15 نوفمبر 2019 08:27 م

استطلاع رأي إسرائيلي يُظهر طبيعة الأوضاع الاقتصادي بغزة

الأحد 16 يونيو 2019 03:40 م بتوقيت القدس المحتلة

استطلاع رأي إسرائيلي يُظهر طبيعة الأوضاع الاقتصادي بغزة
أرسل إلى صديق

غزة - فلسطين الآن

أجرى المعهد الأكاديمي للإصلاحات الهيكلية في جامعة تل أبيب، اليوم الأحد، استطلاعاً للرأي حول الأوضاع الاقتصادية في قطاع غزة، والأسباب التي ألت إليه.

ووفقاً لصحيفة "معاريف" العبرية، فإن 80% من المستطلعين أن الوضع الاقتصادي في قطاع غزة صعب إلى صعب للغاية، و60% يدركون أن التوقيت والبطالة والضائقة الاقتصادية تؤدي إلى "التطرف والإرهاب"، 61% يقولون بأن الوضع الاقتصادي في غزة يرتبط مباشرة بالأزمة الأمنية بين حماس وإسرائيل.

ورداً على سؤال حول مدى إسهام الحصار الإسرائيلي في الوضع الاقتصادي الصعب في قطاع غزة، أشار 44% من المستطلعين إلى أن الحصار يسهم إلى حد كبير في ذلك، 20% أجابوا أنه يسهم بشكل متوسط، 26% قالوا أن الحصار الإسرائيلي لا يسهم على الإطلاق.

بالنسبة لمسؤولية عن الوضع الاقتصادي الصعب في قطاع غزة، يميل الجمهور الإسرائيلي إلى إعفاء إسرائيل من المسؤولية: 65% يرون أن حماس هي عامل رئيسي في الأزمة، و 7% يلومون السلطة الفلسطينية وأبو مازن، و 4% فقط يقولون إن إسرائيل مسؤولية عن ذلك.

كما أظهر الاستطلاع أن 51% من الإسرائيليين يعتقدون أنه يجب على إسرائيل أن تهتم بالوضع الاقتصادي والإنساني في غزة من خلال مشاريع رجال الأعمال من القطاع الخاص أو الدول الأخرى.

وحول المساعدة في إعادة تأهيل غزة: 29% يعتقدون أن على إسرائيل المساعدة في إعادة تأهيل غزة فقط إذا كانت الدول الأخرى تقودها، 25% لا يريدون أن تشارك إسرائيل في عملية إعادة التأهيل لكنهم لن يعارضوها إذا قادتها دول أخرى، 23% يعارضون أي مساعدة طالما لم يكن هناك اتفاق سياسي، و 11% فقط يعتقدون إن إسرائيل يجب أن تتحمل المسؤولية بنفسها للمساعدة في إعادة تأهيل قطاع غزة.

المصدر: فلسطين الآن