الإثنين 19 أغسطس 2019 12:08 ص

لافروف: صفقة القرن تتعارض مع قرارات مجلس الأمن

الأربعاء 03 يوليو 2019 05:45 م بتوقيت القدس المحتلة

لافروف: صفقة القرن تتعارض مع قرارات مجلس الأمن
أرسل إلى صديق

وكالات - فلسطين الآن

جددت روسيا الأربعاء انتقاد الخطة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط المعروفة إعلاميا باسم "صفقة القرن"، وقالت إنها "تتناقض مع قرارات مجلس الأمن الدولي".

وفي مؤتمر صحفي مشترك الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف العثيمين بموسكو، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن "العناصر الأولية لـصفقة القرن" الأمريكية بشأن تسوية الشرق الأوسط تتناقض مع قرارات مجلس الأمن الدولي.

وأضاف أن "أحدا لم ير ما يسمى بصفقة القرن"، معلقا على ما أعلن من الضفقة بشقها الاقتصادي بالقول: "إذا كان هذا يهدف إلى ضمان بقاء هؤلاء اللاجئين هناك إلى الأبد، ولهذا تتلقى الدول المعنية بعض الأموال، فإن هذا يتناقض مع قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة".

ولفت إلى أنه من "الصعب جدا التوصل إلى أي استنتاجات نهائية بشأن الخطة الأمريكية حول التسوية الفلسطينية دون الاطلاع على نصها الكامل".

وفي 25 حزيران/يونيو المنصرم، قدم جاريد كوشنر، مستشار وصهر الرئيس الأمريكي المرحلة الأولى من خطة التسوية الجديدة في الشرق الأوسط التي وضعتها الولايات المتحدة، والتي وصفتها وسائل الإعلام العربية بأنها "صفقة القرن".

وتضمنت الخطة وعودًا بضخ 50 مليار دولار في الاقتصاد الفلسطيني واقتصادات مصر، الأردن ولبنان (دول تستضيف لاجئين فلسطينيين)، لحلحلة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

وترفض القيادة الفلسطينية التعاطي مع أية تحركات أمريكية في ملف السلام، منذ أن أعلن ترامب، في 6 تشرين الثاني/نوفمبر 2017، القدس المحتلة "عاصمة لإسرائيل"، ثم نقل السفارة الأمريكية إليها، في 14 أيار/مايو 2018.

المصدر: فلسطين الآن