الإثنين 19 أغسطس 2019 08:32 م

بعد إذن من الرقابة الإسرائيلية..

بالفيديو: قناة إسرائيلية تعيد تمثيل جريمة اغتيال الشقاقي

الجمعة 12 يوليو 2019 11:28 ص بتوقيت القدس المحتلة

قناة إسرائيلية تعيد تمثيل جريمة اغتيال الشقاقي
أرسل إلى صديق

الأراضي المحتلة - فلسطين الآن

نشرت قناة إسرائيلية مساء أمس الخميس، تفاصيل عملية الاغتيال التي نفذها عملاء "الموساد" ضد الأمين العام الأسبق لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين فتحي الشقاقي.

وأعادت القناة "13" العبرية في تقريرها تمثيل جريمة تصفية الشقاقي في مالطا قبل 24 عاما، بعد حصولها على إذن من الرقابة الإسرائيلية بنشر تفاصيل عملية الاغتيال التي نفذها عملاء "الموساد" عبر دراجة نارية في عام 1995.

ووثق الفيديو الذي عرضته القناة الإسرائيلية عملية اغتيال الشقاقي على يد عناصر الموساد، وهو في طريقه إلى فندق "دبلومات" بمالطا.

وبحسب القناة، عندما اقترب الشقاقي من باب الفندق، كان عناصر الموساد يراقبونه، وعن قرب، تم إطلاق ست أو سبع رصاصات على رأسه من مسدس أحد عناصر الموساد، مشيرة إلى أن الرقابة العسكرية الإسرائيلية، لا تسمح بنشر تفاصيل عمليات الاغتيال التي يقوم بها جهاز الموساد بالخارج.


وقالت القناة إن "الشهود على هذه العملية، اختفوا، ولا زالت هناك امرأة واحدة، شاهدة عيان على عملية الاغتيال، وهي تتحدث اللغة الإنجليزية اسمها اوديت".

يذكر أن الشقاقي أسس مع مجموعة من أصدقائه حركة الجهاد الإسلامي في أواخر السبعينات، وقامت "إسرائيل" في 1 أغسطس 1988، عُقب اندلاع الانتفاضة الفلسطينية بإبعاده إلى خارج فلسطين، ليتنقل بعدها بين العواصم العربية والإسلامية، إلى أن تم اغتياله في مالطا في 28 أكتوبر 1995.

 

 

المصدر: فلسطين الآن