الإثنين 19 أغسطس 2019 12:39 ص

استكمالًا لاجتماعات أمس..

الوفد الأمني المصري يجتمع مع هنية قبل مغادرته

السبت 13 يوليو 2019 12:55 م بتوقيت القدس المحتلة

الوفد الأمني المصري يجتمع مع هنية قبل مغادرته
أرسل إلى صديق

غزة - فلسطين الآن

عقد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية وعدد من قيادات الحركة، اليوم السبت، لقاءً ثانياً مع الوفد الأمني المصري برئاسة اللواء أيمن بديع وذلك استكمالًا للاجتماعات التي عقدت بين الطرفين يوم أمس الجمعة.

ووفق بيان صادر عن مكتب هنية فإن اللقاء استكمل مناقشة المباحثات الخاصة بمتابعة العلاقات الثنائية بين الطرفين، والقضايا المشتركة بينهما، بما في ذلك آخر تطورات ملف الوحدة الفلسطينية، وتطورات ملف التفاهمات مع العدو الإسرائيلي.

وكانت قيادة حماس برئاسة هنية استقبلت أمس الجمعة وفد المخابرات المصرية برئاسة الوكيل أيمن بديع، وبحثا معا العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقالت حماس عبر موقعها الرسمي إن قيادة الحركة بحثت مع الوفد المصري العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها ملف الوحدة الوطنية الفلسطينية والعلاقات الثنائية وهموم الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والتفاهمات مع الاحتلال.

وأضافت الحركة أنها قدمت موقفاً إيجابياً في المضي قدماً لتحقيق الوحدة الوطنية، مستحضرة المخاطر التي تستهدف القضية الفلسطينية والمنطقة، وأهمية أن يكون الموقف الفلسطيني النابع من التوافق الوطني على إستراتيجية مواجهة المخاطر وعلى رأسها صفقة القرن ومؤتمر البحرين.

وأكدت قيادة حماس على موقف الحركة الذي يتقاطع مع الكل الوطني المتوافق عليه في محطات عديدة.

وخلال اللقاء قدمت قيادة الحركة للوفد الأمني المصري شرحاً وافياً عن خروقات الاحتلال الإسرائيلي تجاه قطاع غزة، وتباطؤه في تطبيق التفاهمات، مؤكداً على أن الاحتلال يفهم بأن المقاومة في قطاع غزة لن تقبل إلا بكسر الحصار عن قطاع غزة.

ونوّهت قيادة الحركة على أهمية تطوير العلاقات بين مصر والحركة في قطاع غزة، وأن تنامي العلاقات يحقق مزيداً من التعاون في المجالات التي تخفف عن شعبنا الفلسطيني وسكان قطاع غزة.

المصدر: فلسطين الآن