الإثنين 19 أغسطس 2019 05:30 م

عريقات يطالب بتحقيق فوري في جرائم الاحتلال بالقدس

الثلاثاء 23 يوليو 2019 07:10 م بتوقيت القدس المحتلة

عريقات يطالب بتحقيق فوري في جرائم الاحتلال بالقدس
أرسل إلى صديق

القدس المحتلة - فلسطين الآن

وجّه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، رسائل، للعديد من وزراء خارجية دول العالم، شرح فيها ما تمارسه "إسرائيل" من "سياسة تهجير وهدم للمنازل الفلسطينية، والتي كان آخرها هدم بنايات سكنية في القدس".

ودعا عريقات في بيان الثلاثاء، دول العالم للتعاون مع المحكمة الجنائية الدولية، لفتح تحقيق فوري في ما وصفها "الجرائم التي يرتكبها مجرمو الحرب والمسؤولون الإسرائيليون".

وأوضح البيان أن الرسائل تم توجيهها لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، وروسيا والصين والهند ودول أمريكا اللاتينية والكاريبي، وكندا وأستراليا واليابان، وغيرها من الدول.

وشرح عريقات، بحسب البيان، "إجراءات سلطة الاحتلال الممنهجة وغير القانونية، بما في ذلك الضم غير الشرعي لمدينة القدس، منذ العام 1967، والتي تهدف إلى إلغاء الوجود الفلسطيني وخلق أغلبية من المستوطنين اليهود، وتوسيع المشروع الاستيطاني الاستعماري على حساب الحقوق الفلسطينية".

وقال إن "السياسات الأحادية التي تتخذها إسرائيل لطرد الفلسطينيين من القدس، بما فيها مصادرة الأرض والموارد والهويات وإلغاء وضع الإقامة، ورفض لم الشمل، وتقسيم المناطق، وحظر البناء الفلسطيني، وغيرها من التدابير غير القانونية، جزء لا يتجزأ من هذه السياسة المخالفة بشكل فاضح لقواعد القانون الدولي".

وأطلع عريقات وزراء خارجية الدول على التصعيد الإسرائيلي الخطير في بلدة صور باهر في القدس الشرقية المحتلة، وهدم ما لا يقل عن 10 مبانٍ فلسطينية، تضم حوالي 70 شقة، وتشريد 24 فلسطينياً قسراً، بينهم 14 طفلاً، وفق البيان.

والاثنين، هدمت إسرائيل عدة مبان في وقت واحد، في وادي الحمص، بحي صور باهر، جنوبي مدينة القدس المحتلة، بعد إخلاء سكانها منها، تحت ادعاء إنشائها دون ترخيص.

المصدر: فلسطين الآن