الإثنين 19 أغسطس 2019 12:15 ص

بن زايد يبدأ زيارة للسعودية في خضم أزمة انقلاب عدن

الإثنين 12 أغسطس 2019 05:48 م بتوقيت القدس المحتلة

بن زايد يبدأ زيارة للسعودية في خضم أزمة انقلاب عدن
أرسل إلى صديق

بدأ ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد زيارة للسعودية في خضم الأزمة المتصاعدة في اليمن على خلفية انقلاب حلفاء أبو ظبي على السلطة اليمنية الشرعية في عدن.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية بأن خالد بن سلمان نائب وزير الدفاع السعودي استقبل ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد في مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة.

ولا يعرف ما إذا كان استقباله من طرف مسؤول أدنى رتبة إجراء بروتوكوليا طبيعيا، أم أنه يحمل رسالة سياسية ودبلوماسية في الوقت الحالي الذي برزت فيه غيوم أزمة جديدة بين الحليفين الخليجيين على وقع ما يجري في اليمن.

وسبق زيارة ولي عهد أبو ظبي لقاء بين الأمير خالد الفيصل مستشار الملك السعودي وأمير منطقة مكة المكرمة يوم أمس بسفير الإمارات لدى السعودية الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان.

ولم يكشف عن فحوى اللقاء بين المسؤولين السعودي والخليجي، وما إذا كانت زيارة بن زايد اليوم نتيجة لهذا اللقاء أم جاءت وفق ترتيب مسبق.

كما اجتمع قبلها الملك السعودي سلمان وولي عهده الأمير محمد بن سلمان مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لبحث تطورات الأحداث في اليمن.

وتأتي زيارة محمد بن زايد اليوم للسعودية في ظل أزمة عميقة وغير مسبوقة في اليمن بعد انقلاب انفصاليي الجنوب في عدن حلفاء أبو ظبي على حكومة عبد ربه منصور هادي المدعومة من الرياض.

كما تأتي وسط مؤشرات أوسع على خلاف في الموقف من بعض الملفات الهامة في المنطقة، خصوصا ما يتصل بالعلاقة مع إيران وبعض حلفائها.

ونتيجة لما يمكن أن يسمى تحالفا في السياسة الإماراتية تجاه إيران، خفضت أبو ظبي، وهي الحليف العسكري الرئيسي للسعودية على الأرض في معظم فترات الحرب، حجم قواتها في التحالف منذ يونيو/حزيران، وتحدثت عن سحب بعض قواتها من اليمن.

وتتزايد التوقعات بأن تؤدي التحركات الإماراتية الأخيرة نحو إيران إلى افتراق أعمق، وربما تصدع أكثر في العلاقة بين الطرفين الخليجيين الحليفين.

المصدر: الجزيرة نت