الأحد 22 سبتمبر 2019 09:34 ص

حصان على متن الطائرة.. كيف وصل إلى هذا الموقع بين الركاب؟

الأربعاء 04 سبتمبر 2019 05:20 م بتوقيت القدس المحتلة

حصان على متن الطائرة.. كيف وصل إلى هذا الموقع بين الركاب؟
أرسل إلى صديق

وكالات - فلسطين الآن

ظهر حصان صغير في طابور ركاب يتنظرون الصعود إلى الطائرة، في مطار مدينة شيكاغو الأميركية، وفق ما أظهرت صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت صحيفة "تايمز" البريطانية، الأربعاء، أن الحصان صعد بالفعل مع أصحابه على متن الطائرة، وظل معهم طوال الرحلة في قمرة الركاب.

ويخالف هذا الأمر ما اعتاد عليه المسافرون، الذين يجبرون على وضع الحيوانات في قسم الشحن الخاص بالطائرة.

وأظهرت لقطات فيديو الحصان الصغير (وهي أنثى يطلق عليه اسم فرس) داخل قمرة الركاب، في الطائرة التابعة لشركة "أميركان إيرلاينز"، التي كانت في رحلة داخلية من شيكاغو إلى نبراسكا.

وكانت أنثى الحصان أمام مقعد صاحبها في الدرجة الاقتصادية بالطائرة، لكن، لماذا حدث هذا الاستثناء؟
تقول السلطات الأميركية إن أنثى الحصان، واسمها "فليرتي"، تنطبق عليها شروط معينة تتيح إمكان سفرها في قمرة الركاب.

وتشير إلى أن هناك حيوانات يسمح لها بدخول قمرة الركاب، في محاولة لتهدئة أعصاب المسافرين المتوترة، مثل بعض أنواع القطط والكلاب والديك الرومي، أو "حيوانات الخدمة" التي تتلقى تدريبا على أداء مهام تساعد شخص ذي إعاقة، مثل حالة "فليرتي".

وتقول صاحبة "فليرتي"، أبريا هينسلي (33 عاما) إن الحيوان "تلقى تدريبات من أجل مساعدتي في أمور عدة من التنقل".

وترافقها "فليترتي" الموجودة معها منذ عامين، في أداء مهام يومية وتغلبها على إعاقتها.

المصدر: وكالات