الأربعاء 18 سبتمبر 2019 08:02 ص

بعد 16 عاما.. تكساس تعدم مرتكب الجريمة المنزلية "الشنعاء"

الخميس 05 سبتمبر 2019 10:40 ص بتوقيت القدس المحتلة

بعد 16 عاما.. تكساس تعدم مرتكب الجريمة المنزلية "الشنعاء"
أرسل إلى صديق

أعدم أميركي في الرابعة والستين، مساء الأربعاء، في تكساس بعد 16 عاما على قتل امرأتين مسنتين طعنا في منزلهما.

وأعلنت وفاة بيلي كراتسينغر الساعة 18:40 بالتوقيت المحلي (الساعة 23:40 ت غ) بعدما تلقى حقنة قاتلة في سجن هانتسفيل، على ما ذكرت سلطات هذه الولاية الواقعة في جنوب الولايات المتحدة.

وقد حكم في العام 2003 على كراتسينغر بالإعدام بعد إدانته بتهمة قتل امرأة وابنتها (89 و71 عاما) في منزلهما في ضاحية فورت وورث في دالاس.

وقد تم الاستعانة به لإجراء أشغال في منزلهما، واتهم بطعنهما لسرقة السيارة، وبطاقة اعتماد الابنة.

وعثر عليه المحققون سريعا لأنه كان يستخدم البطاقة المصرفية لشراء الكحول في حانة في غالفيستون، على بعد 480 كيلومترا من مكان الجريمة.

وقد أقر سريعا بفعلته، ووافق على إجراء فحص الحمض النووي.

وخلال محاكمته، أكد محاموه أنه يعاني من إدمان الكحول منذ وفاة أولاده الثلاثة وأفراد آخرين من عائلته، ويصبح عنيفا تحت تأثير الكحول.

وقد تقدم محاموه الأسبوع الماضي بطلب أخير أمام المحكمة العليا طالبين تعليق تنفيذ حكم الإعدام بسبب عدم كفاءة محاميه الأول.

وقد رفضت المحكمة الطلب.

وبيلي كراتسينغر المحكوم بالإعدام الرابع عشر الذي ينفذ فيه الحكم في الولايات المتحدة منذ الأول من يناير، والخامس في ولاية تكساس.

المصدر: وكالات