الجمعة 18 أكتوبر 2019 01:45 ص

بنزيما يقود ريال مدريد لتفادي مفاجأة ليفانتي

السبت 14 سبتمبر 2019 06:06 م بتوقيت القدس المحتلة

بنزيما يقود ريال مدريد لتفادي مفاجأة ليفانتي
أرسل إلى صديق

حقق ريال مدريد انتصارا بشق الأنفس بنتيجة (3-2) على ضيفه ليفانتي، اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الرابعة من الليجا، في معقله "سانتياجو برنابيو".

وسجل لريال مدريد كريم بنزيما "هدفين" في الدقيقتين 25 و31، وكاسيميرو في الدقيقة 40، بينما سجل لليفانتي بورخا مايورال وجونزالو ميليرو في الدقيقتين 49 و75 على الترتيب.

وبهذا الانتصار رفع ريال مدريد رصيده إلى 8 نقاط في المركز الثاني مؤقتا، بينما تجمد رصيد ليفانتي عند 6 نقاط في المركز الخامس.

واعتمد زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد على طريقة لعب (4-1-4-1) بوجود كورتوا في حراسة المرمى، أمامه الرباعي كارفاخال، فاران، راموس، ومارسيلو، وفي الوسط كاسيميرو، فاسكيز، خاميس، كروس، وفينيسيوس، ومهاجم وحيد بنزيما.

وعلى الجانب الآخر لجأ باكو لوبيز المدير الفني لليفانتي، لطريقة لعب (5-3-2) بوجود أيتور في حراسة المرمى، وأمامه الخماسي كارلوس، بوستيجو، دوارتي، فيزو، وميرامون، وفي الوسط كومبانيا، نيكولا، وروتشينا، وثنائي هجومي مايورال وموراليس.

الشوط الأول

بدأ أصحاب الأرض بالتهديد مُبكرًا في الدقيقة 2، حيث أرسل الفرنسي كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد تسديدة أرضية على يمين الحارس أيتور الذي تصدى لها بسهولة.

وجاءت أولى محاولات ليفانتي في الدقيقة 7، حيث سدد دوراتي كرة على يسار الحارس كورتوا، مرت بجانب القائم.

وحاول الألماني توني كروس لاعب خط وسط ريال مدريد، تهديد مرمى ليفانتي بتسديدة من خارج منطقة الجزاء، مرت أعلى من المرمى في الدقيقة 13.

وتألق حارس ليفانتي أمام هجوم الميرنجي، حيث تصدي لتسديدتين من قبل كروس وكريم بنزيما، ليحرم أصحاب الأرض من التقدم في النتيجة.

وافتتح بنزيما التسجيل لريال مدريد في الدقيقة 25، حيث استقبل كرة عرضية من الجبهة اليمنى عبر داني كارفاخال ليُسكن الكرة برأسه أقصى يسار الحارس أيتور.

واستمر الفرنسي في التألق، وضاعف النتيجة لريال مدريد بالهدف الثاني في الدقيقة 31، حيث استقبل تمريرة من الكولومبي خاميس رودريجيز في المنطقة، وسدد على يمين الحارس.

وانطلق على الطرف الأيمن فينيسيوس جونيور، ومرر كرة لزميله كاسيميرو أمام المرمى، الذي أسكن الكرة في الشباك، ليُضيف الهدف الثالث لريال مدريد في الدقيقة 40، وينتهي الشوط الأول بتقدم الملكي بثلاثية نظيفة.

وقدم لاعبو ريال مدريد أحد أفضل الأشواط هذا الموسم، وبأداء غير مُعتاد منذ فترة طويلة، على مستوى الاستحواذ والضغط وتسجيل الأهداف.

الشوط الثاني

ومع بداية الشوط الثاني، وبدون مُقدمات نجح بورخا مايورال في تسجيل الهدف الأول لليفانتي، مستغلا تمريرة من زميله سيريك، حيث سدد على يمين الحارس كورتوا في الدقيقة 49.

وحرم القائم الأيسر للحارس أيتور، المهاجم كريم بنزيما من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 58، وارتدت الكرة أمام فينيسيوس جونيور الذي سدد بدوره في الشباك من الخارج.

وقرر زيدان الدفع بإيدين هازارد في أول مباراة رسمية له مع الفريق، بدلا من كاسيميرو، كما

أشرك الشاب إيدير ميليتاو بدلا من راموس لتحضيره لمواجهة باريس سان جيرمان في دوري الأبطال.

وألغى حكم المباراة هدفا لريال مدريد الذي سجله فينيسيوس في الدقيقة 61 بداعي التسلل.

وكاد هازارد أن يُسجل هدفا حيث أرسل تسديدة قوية في الدقيقة 65، لكن الحارس تصدى لها ببراعة.

وسجل جونزالو ميليرو الهدف الثاني لليفانتي في الدقيقة 75، من كرة رأسية مستغلا هروبه من رقابة كارفاخال.

واستمرت محاولات ريال مدريد من أجل تسجيل الهدف الرابع، عبر عدة تسديدات من الكولومبي خاميس رودريجيز، لكن دون جدوى.

وتألق كورتوا، في التصدي لمحاولتين لليفانتي في الدقائق الأخيرة، ليؤمن انتصار فريقه وحصد النقاط الثلاث.

المصدر: وكالات