الجمعة 15 نوفمبر 2019 07:21 ص

روما يُزيد معاناة نابولي في الكالتشيو

السبت 02 نوفمبر 2019 06:36 م بتوقيت القدس المحتلة

روما يُزيد معاناة نابولي في الكالتشيو
أرسل إلى صديق

حقق روما فوزًا صعبًا على نابولي، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي جمعتهما بملعب الأولمبيكو، في افتتاح الجولة الـ11 من الدوري الإيطالي.

أحرز نيكولو زانيولو وجوردان فيرتو ثنائية روما بالدقيقتين 19 و55 من ركلة جزاء، بينما سجل أركاديوز ميليك هدف نابولي بالدقيقة 72.

وبهذا الفوز رفع روما رصيده إلى 22 نقطة ويتخطى أتالانتا ليقفز للمركز الثالث، فيما تجمد رصيده نابولي عند 18 نقطة بالمركز السادس.

أولى المحاولات جاءت بالدقيقة الرابعة، بعد ركلة ركنية لروما أبعدها الدفاع لتصل إلى كلويفرت الذي سدد كرة أرضية قوية من خارج المنطقة مرت بجوار مرمى نابولي.

ورد كاييخون، جناح نابولي، بتسديدة قوية من مسافة بعيدة بالدقيقة السابعة وصلت سهلة لأحضان الحارس.

وواصل كلويفرت محاولات التسديد من خارج المنطقة، واستغل وجود مساحة أمامه ليسدد قذيفة صاروخية لتمر بجوار القائم الأيمن للحارس ميريت.

تحركات روما المميزة في وسط ملعب نابولي، كادت أن تؤتي ثمارها في الدقيقة 11، بعدما تحرك باستوري بشكل جيد ومرر مانشيني له كرة من فوق المدافعين داخل المنطقة ليسددها بعيدة عن المرمى.

وعن طريق الرائع نيكولو زانيولو، تمكن روما من تسجيل الهدف الأول بالدقيقة 19، بعد هجمة مرتدة بقيادة سبينازولا من الناحية اليمنى الذي مرر إلى القادم من الخلف زانيولو، ليسدد تصويبة قوية بقدمه اليسرى في زاوية صعبة على الحارس.

وواصل روما هجومه ومن الناحية اليسرى، سدد كولاروف كرة أرضية قوية من خارج المنطقة، تمكن ميريت من إبعادها بأطراف أصابعه إلى ركنية.

وبالدقيقة 25، عاد الحكم لتقنية الفيديو بعد وجود لمسة يد على كاييخون داخل منطقة جزاء نابولي، ليحتسب ركلة جزاء لصالح روما، إلا أن ميريت حارس نابولي نجح في التصدي لكرة كولاروف.

وفي الدقيقة 28، أنقذ سمولينج مرمى فريقه من هدف محقق بعد ركلة حرة ثابتة نفذها إنسيني داخل المنطقة، سددها دي لورينزو في المرمى قبل أن يبعدها سمولينج ببراعة شديدة من على خط المرمى.

نابولي واصل محاولاته لتسجيل التعادل، واقترب إنسيني من معادلة النتيجة بعدما حصل على الكرة وتوغل داخل المنطقة ليسدد قذيفة مرت بجوار المرمى لتضرب الشباك الخارجية.

الطوفان الهجومي لنابولي استمر على مرمى روما، الذي تراجع لمنطقة الجزاء حيث اقترب إنسيني من تسجيل التعادل بعد صاروخ أطلقه من على حدود منطقة الجزاء ونجح الحارس لوبيز في إخراج الكرة لركنية.

ووقفت العارضة والقائم بقوة أمام نابولي في الدقيقة 41، حيث استقبل ميليك عرضية قابلها برأسية ارتطمت بالعارضة لترتد إلى زيلينسكي الذي سدد كرة أرضية ضربت القائم الأيمن.

وحصل روما على ركلة جزاء ثانية بالدقيقة 54، بعدما سدد باستوري الكرة في يد ماريو روي، وتمكن جوردن فيرتو من تسجيل الهدف الثاني منها بالدقيقة 55.

كلويفرت في تسديدته الثالثة على المرمى كاد أن يسجل أول أهدافه، بعدما استلم تمريرة دجيكو في الدقيقة 60، لترتطم بالعارضة ويمسك بها ميريت.

وقرر الحكم إيقاف المباراة بعدما أطلقت جماهير روما هتافات معادية لنابولي والمدافع السنغالي كاليدو كوليبالي، قبل أن يستكمل اللقاء مجددًا.

وتمكن ميليك من تقليص النتيجة بالدقيقة 72، بعدما انطلق لوزانو من الناحية اليمنى ومرر كرة عرضية أرضية مرت من الدفاع لتصل إلى ميليك الذي وضعها بسهولة في الشباك.

ميريت حارس نابولي واصل إبداعه في المباراة، وبالدقيقة 73 تصدى لرأسية باستوري بطريقة رائعة ليبعدها قبل أن يحتسب الحكم حالة تسلل.

وسجل دجيكو هدفًا بالدقيقة 82، ألغاه الحكم بداعي التسلل على المهاجم البوسني.

وأهدر زيلينسكي فرصة تعديل النتيجة لنابولي بالدقيقة 91، بعدما سدد تصويبة قوية مرت بجوار القائم الأيسر لروما.

وفي الثواني الأخيرة من اللقاء تلقى تشيتين، مدافع روما البطاقة الصفراء الثانية ثم الحمراء بعد عرقلة لورينتي على حدود المنطقة.

 

المصدر: وكالات