الجمعة 15 نوفمبر 2019 07:21 ص

واحد من ألغاز كرة القدم.. ما علاقة رقم قميص اللاعب بتحديد دوره ووظيفته بالملعب؟

الإثنين 04 نوفمبر 2019 05:28 م بتوقيت القدس المحتلة

واحد من ألغاز كرة القدم.. ما علاقة رقم قميص اللاعب بتحديد دوره ووظيفته بالملعب؟
أرسل إلى صديق

تُسند الأرقام إلى فريق لاعبي كرة القدم من أجل تصنيف وتحديد دور كل لاعب وتمييزه عن دور اللاعبين الآخرين، إذ يشير كل رقم إلى دور أو مسؤولية معينة وفريدة لكل لاعب.

على سبيل المثال، الأرقام الأقل تُسند عادة إلى اللاعبين ذوي المهام الدفاعية، بينما الأرقام الأعلى مثل سبعة، وتسعة وعشرة مخصصة لصنّاع اللعب المميزين ولاعبي خط الوسط أصحاب المهام الهجومية والمهاجمين.

بالتأكيد استغنت كرة القدم العصرية عن أسلوب الترقيم التقليدي، وأصبح بعض اللاعبين الخالدين في تاريخ اللعبة يرتدون أرقاماً غير تقليدية لأدوارهم ومراكزهم على أرضية الملعب.

ومع ذلك، يظل ترقيم القمصان الكلاسيكي ومراكز تلك الأرقام من أساسيات كرة القدم، وإليكم ما تحتاجون معرفته عن أدوار ومسؤوليات كل رقم في نظام الترقيم القياسي 1-11، حسب تقرير نشره موقع  Goal البريطاني.

القميص رقم 1

يُسند القميص رقم 1 في العادة إلى حارس المرمى الأساسي للفريق، ونادراً ما يُسند إلى أي لاعب آخر على أرض الملعب خلاف حارس المرمى. ومن أشهر من ارتدوا هذا الرقم إيكر كاسياس، حارس مرمى ريال مدريد السابق ومنتخب إسبانيا، إلى جانب حراس مرمى عظام مثل أوليفر كان وجانلويجي بوفون.

القميص رقم 2

عادة ما يُسند رقم 2 إلى أحد لاعبي الدفاع، وخاصة مركز الظهير الأيمن. ارتدى جاري نيفيل هذا القميص خلال مسيرته الطويلة على ملعب أولد ترافورد بصحبة مانشستر يونايتد، إلى جانب كافو وإيفان كوردوبا.

القميص رقم 3

يُسند القميص رقم 3 أيضاً إلى لاعب في خط الدفاع، وعادة ما يكون الظهير الأيسر في هذه المرة. ومن أشهر من ارتدوا هذا القميص في مركز الظهير الأيسر كل من آشلي كول، وباولو مالديني، وروبرتو كارلوس.

القميص رقم 4

عادة ما يرتدي القميص رقم 4 لاعبو قلب الدفاع أو لاعبو خط الوسط أصحاب المهام الدفاعية، مثل قائد ريال مدريد سيرخيو راموس وأسطورة أرسنال باتريك فييرا.

القميص رقم 5

عادة ما يرتدي قلب الدفاع القميص رقم 5، ومن أبرز الأمثلة على ذلك قائد فريق برشلونة السابق كارليس بويول، الذي قضى مسيرته الكروية بالكامل في قلعة كامب نو، إلى جانب فابيو كانافارو وفرانز بكنباور.

القميص رقم 6

اشتهر إسناد القميص رقم 6 أيضاً إلى لاعبي قلب الدفاع، مثل أسطورة إنجلترا بوبي مور. بينما تشافي، لاعب وسط برشلونة الشهير، أحد أبرز الاستثناءات الذين ارتدوا الرقم 6 خلال مسيرته في كامب نو. وفي كرة القدم العصرية، أصبح رقم 6 يرتبط بلاعبي خط الوسط أصحاب المهام الدفاعية أيضاً.

القميص رقم 7

يُسند القميص رقم 7 إلى لاعبي الجناح والمهاجم الثاني، إلا أن هناك عدداً من المهاجمين الأسطوريين ارتدوا هذا الرقم، مما يجعل القميص رقم 7 حالة كلاسيكية فريدة.

في مانشستر يونايتد، منح السير أليكس فيرغسون القميص رقم 7 إلى كريستيانو رونالدو، على خطى لاعبين عظام ارتدوا هذا القميص من قبل مثل إيريك كانتونا وديفيد بيكهام، إذ اعتقد المدير الفني الإسكتلندي أن منح كريستيانو هذا القميص سوف يعزز ثقته بنفسه.

وارتبط رونالدو بالقميص رقم 7، إذ ظل يرتدي نفس القميص عندما انتقل إلى ريال مدريد ولاحقاً إلى يوفنتوس. وأصبح يشتهر رونالدو بـ «CR7».

أسطورة ليفربول كيني دالغليش من أشهر من ارتدوا رقم 7 خلال سنوات مسيرته الطويلة في أنفيلد، ومن أشهر من ارتدوا رقم 7 أيضاً لويس فيغو وجورج بست.

القميص رقم 8

الرقم 8 ليس براقاً أو جذاباً مثل الأرقام سبعة، أو تسعة أو 10، ولكنه من أهم المراكز على أرض الملعب. عادة ما يرتدي هذا القميص لاعب خط الوسط الهداف الذي يحقق التوازن بين القدرة على هز الشباك إلى جانب صناعة الفرص والأهداف لزملائه في الفريق.

يُسند الرقم 8 أيضاً إلى لاعب خط الوسط الذي يحقق التوازن بين الدفاع والهجوم، القادر على الربط والتنسيق بين زملائه في الفريق ونقل اللعب من الدفاع إلى الهجوم. 

ومن أشهر وأفضل من ارتدوا القميص رقم 8 قائد ليفربول السابق ستيفن جيرارد، واحد من أعظم لاعبي خط الوسط في إنجلترا على مر العصور. إلى جانب فرانك لامبارد، الذي لعب نفس الدور في تشيلسي. ومن أبرز الأمثلة أيضاً لاعب برشلونة وإسبانيا السابق أندريس إنييستا والبرازيلي كاكا خلال فترة لعبه في ريال مدريد.

القميص رقم 9

عادة ما يُسند القميص رقم 9 إلى المهاجم الرئيسي في الفريق، المهاجم الهداف أو ما يطلق عليه مهاجم الصندوق، خاصة في خطط اللعب 4-3-3 أو 4-4-2 أو 4-2-3-1.

من أفضل الأمثلة لمن لعبوا هذا الدور المهاجم الإسباني المتقاعد فرناندو توريس خلال الفترة التي لعبها في فريق ليفربول، إذ اشتهر بأنه واحد من أخطر المهاجمين في الدوري الإنجليزي. كان المدير الفني الإسباني رافاييل بينيتيز يبني فريقه بالكامل حول الدولي الإسباني السابق، خاصة وقد أظهر المهاجم شراكة مثمرة وغزيرة التهديف مع ستيفن جيرارد.

يرتدي لويس سواريز نفس القميص مع برشلونة، ومن أشهر المهاجمين الذي يرتدون حالياً الرقم 9 أيضاً كريم بنزيمة  وروبرت ليفاندوفسكي.

القميص رقم 10

عادة ما يحصل اللاعب صانع الألعاب أو لاعب خط الوسط نجم الفريق المهاجم القميص رقم 10. لا يجوز الاستخفاف بهذا الرقم، بل هو أحد القمصان التي يجب أن يستحق اللاعب ارتداءها.

صانع الألعاب هو اللاعب الذي يتمتع برؤية حادة، ووعي وإحساس بالمباراة، ومهارات تمرير خارقة، ومهارة فائقة، وقدرة على قراءة المباراة والتحكم في إيقاع الهجوم وصناعة الفرص للاعبي الفريق الآخرين، لاسيّما المهاجمين. تعتبر مهارات التمرير الفطرية القادرة على التحكم في إيقاع اللعب مهمة وأساسية، لذا غالباً ما يُنظر إلى صانع الألعاب على أنه «محرك الدمى» في الفريق.

أبرز من ارتدوا القميص رقم 10 كل من ليونيل ميسي، وإدين هازارد، زيدان ورونالدينيو، ويوهان كرويف وبيليه.

القميص رقم 11

غالباً ما يحصل الجناح الأيسر في الفريق على القميص رقم 11، ومن أبرز الأمثلة بطل مانشستر يونايتد السابق ريان غيغز. ومع ذلك، ارتدى المهاجم الإيفواري ديدييه دروغبا هذا القميص أثناء لعبه في تشيلسي، كما ارتدى البرازيلي نيمار هذا القميص خلال فترة لعبه في برشلونة.