الخميس 12 ديسمبر 2019 05:59 ص

"الإخوان" بمصر تندد بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

الخميس 14 نوفمبر 2019 12:33 م بتوقيت القدس المحتلة

"الإخوان" بمصر تندد بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة
أرسل إلى صديق

ندّدت جماعة الإخوان المسلمين المصرية بكل قوة بما وصفته بـ "الإجرام الصهيوني المتواصل بحق الشعب الفلسطيني، والقصف الوحشي لقطاع غزة، مع استمرار سياسة الحصار القاتل، وعدم التوقف عن اقتراف جرائم الاغتيال بحق قادة المقاومة".

وطالبت، في بيان لها، اليوم الخميس، الأمم المتحدة والمنظمات الدولية وكل من وصفتهم بأنصار "حرية الشعوب بالتحرك العاجل لوقف العدوان الجديد، وفك الحصار عن القطاع، ودعم كفاح الشعب الفلسطيني المشروع في تحرير أرضه".

وحيّت الجماعة "ثبات المقاومة الفلسطينية المجاهدة - التي توحدت بكل فصائلها على قلب رجل واحد - في ملحمة صمود كبرى تمكنت من ردع العدوان الجديد، وأسفرت ضرباتها الموجعة في عمق مغتصباته بالضفة الغربية المحتلة عن تكبيد العدو خسائر فادحة في الاقتصاد والأمن والاستقرار، وإحداث حالة غير مسبوقة من الهلع والفوضى في أنحاء الكيان الصهيوني، وفق ما أعلنه إعلام العدو نفسه".

واستطردت قائلة: "تحية لكفاح المقاومة الباسلة، وخالص الدعاء بالرحمة والمغفرة للشهداء، وفي مقدمتهم الشهيد بهاء أبوالعطا، القائد البارز في سرايا القدس".

وتقدمت جماعة الإخوان بخالص العزاء لأسر الشهداء جميعا، داعين الله أن يلهمهم الصبر والسلوان، متمنية الشفاء العاجل لكل الجرحى والمصابين.

وشدّدت على أن "دعم كفاح الشعب الفلسطيني وتأييده هو واجب الشعوب العربية والإسلامية والأحرار في كل مكان، حتى إقامة الدولة المستقلة على كامل التراب الفلسطيني، وعاصتها القدس الشريف".

وقال متحدث باسم جيش الاحتلال، إن القبة الحديدية اعترضت الخميس صاورخين من خمسة أطلقت من قطاع غزة، صوب تجمعات استيطانية قرب الغلاف.

وأفاد المتحدث بأن ثلاثة صواريخ سقطت في أماكن مفتوحة دون أن تسفر عن أضرار.

وكان مسؤولون مصريون وفلسطينيون أعلنوا التوصل لاتفاق تهدئة بين الاحتلال والمقاومة الفلسطينية، دخلت حيز التنفيذ عن الساعة الخامسة والنصف فجر الخميس.

وأكد قيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، التوصل إلى تهدئة مع الاحتلال الإسرائيلي، وذلك "بعد قبول إسرائيل للعرض المقدم من مصر".

المصدر: عربي 21