السبت 14 ديسمبر 2019 02:05 ص

ليفركوزن يذيق بايرن ميونخ أول خسارة في عهد فليك

السبت 30 نوفمبر 2019 09:45 م بتوقيت القدس المحتلة

ليفركوزن يذيق بايرن ميونخ أول خسارة في عهد فليك
أرسل إلى صديق

سقط بايرن ميونخ على ملعبه "أليانز أرينا" بخسارة أولى تحت قيادة مدربه هانز فليك، بعدما تغلب عليه باير ليفركوزن (2-1)، اليوم السبت، في الجولة الـ13 من الدوري الألماني.

هدفا ليفركوزن جاءا من توقيع الجامايكي ليون بايلي في الدقيقتين 10 و35، وأحرز توماس مولر هدف بايرن الوحيد في الدقيقة 34.

وتسببت الهزيمة في تراجع بايرن للمركز الرابع بعد توقفه عند 24 نقطة، بينما وصل ليفركوزن إلى 22 نقطة وضعته في المركز السابع.

انتظر بايرن حتى مرور 9 دقايق على بداية المباراة للوصول بأول فرصة حقيقية لمرمى ليفركوزن، بعدما تسلم سيرجي جنابري تمريرة بينية، لينطلق منفردًا بالحارس لوكاس هراديكي قبل أن يسدد كرة أرضية، لكنها اصطدمت في القائم.

ولم تمر سوى دقيقة واحدة حتى جاء الرد من الضيوف بهجمة سريعة وصلت إلى ليون بايلي، الذي انطلق وسدد كرة أرضية زاحفة، عانقت الشباك، ليتقدم ليفركوزن بهدف أول في الدقائق الـ10 الأولى.

وارتكب مانويل نوير خطأ فادحًا بتمرير الكرة بالخطأ، لتصل إلى موسى ديابي، الذي سدد الكرة في اقصى الزاوية اليمنى، لكن حارس بايرن أصلح خطئه بالتصدي لها.

وأهدر إيفان بيريسيتش فرصة معادلة النتيجة بعدما تلقى تمريرة من روبرت ليفاندوفسكي، انفرد على إثرها بمرمى هراديكي، ليسدد كرة قوية ارتطمت في العارضة، قبل أن يتبين وجوده في التسلل.

 وتواصل الاندفاع الهجومي لليفركوزن نحو مرمى نوير، الذي تصدى لتسديدة صاروخية جديدة من ديابي، ليحرم الضيوف من فرصة مضاعفة النتيجة.

وحملت الدقيقة 34 الأنباء السارة لأصحاب الأرض بعدما نجح توماس مولر في معادلة النتيجة من تسديدة قوية بيسراه، لتصطدم بأحد مدافعي ليفركوزن قبل أن تعانق الشباك.

وبعد دقيقة واحدة، شن ليفركوزن هجمة مرتدة سريعة وصلت إلى بايلي، الذي انطلق على الجانب الأيسر حتى وصوله لمنطقة جزاء بايرن، ليسدد كرة أرضية زاحفة، لم يتمكن نوير من التصدي لها، ليعود الضيوف للتقدم بهدف ثانٍ.

وتواصل مسلسل إهدار الفرص السهلة بعدما انفرد ليفاندوفسكي بمرمى ليفركوزن، لكنه وضع الكرة خارج الملعب بغرابة شديدة.

وانطلق جنابري بالكرة لينفرد بمرمى ليفركوزن، رفقة ليفاندوفسكي وبيريسيتش، ليمرر الكرة للأخير، قبل أن يشتتها دفاع الضيوف ويحرم بايرن من فرصة هدف جديد، لينتهي الشوط الأول بتقدم الضيوف (2-1).

ومع بداية الشوط الثاني، كان بايرن قريبًا من معادلة النتيجة بعدما ارتقى ليون جوريتسكا لكرة عرضية، ليوجهها بضربة رأسية متقنة، لكنها مرت بجوار القائم.

وبدا ليفاندوفسكي بعيدًا عن مستواه المعهود بعدما أهدر فرصة جديدة بغرابة، حينما تسلم تمريرة على حدود منطقة الجزاء، لكنه سدد الكرة خارج الملعب رغم خلوه من الرقابة.

 

وأرسل مولر كرة عرضية إلى داخل منطقة الجزاء، لتصل إلى بيريسيتش، الخالي من الرقابة، لكنه أطاح بها أيضًا أعلى المرمى.

وتعملق الحارس السلوفاكي هراديكي بعدما تصدى لفرصة مزدوجة بتسديدتين متتاليتين من ليفاندوفسكي ومولر، ليتواصل فشل لاعبي الفريق البافاري في هز الشباك بهدف ثانٍ.

ورد نوير على تألق هراديكي بتصدٍ بارع لانفراد ديابي، الذي وصل إلى منطقة الجزاء، ليسدد كرة قوية بيسراه، لكن الحارس الألماني حال دون وصولها الشباك.

ولسوء حظ ليفركوزن، اضطر المدرب بيتر بوش لاستبدال بايلي، مسجل الهدفين، بعدما سقط أرضًا لمعاناته من إصابة، ليخسر الفريق أحد لاعبيه المؤثرين.

وقرر فليك التحرك بإجراء تبديلين دفعة واحدة، بالدفع بالثنائي فيليب كوتينيو وكينجسلي كومان بدلًا من مولر وبيريسيتش، على أمل تغيير الشكل الهجومي للفريق في آخر 20 دقيقة من المباراة.

وأهدر البديل كريم بلعربي فرصة تعزيز تقدم ليفركوزن بهدف ثالث، بعدما وصلته الكرة داخل منطقة الجزاء، لكن تسديدته علت العارضة.

وعاند الحظ الفريق البافاري من جديد بعدما رد القائم الأيسر كرة من ضربة رأسية لجوريتسكا، قبل أن يتصدى الحارس السلوفاكي لتسديدة بعيدة المدى من كوتينيو، لتضيع فرصة التعديل مجددًا.

وفي الدقيقة 81، أعاق جوناثان تاه البرازيلي كوتينيو أثناء انطلاقه نحو مرمى ليفركوزن، ليحتسب الحكم ركلة حرة ويشهر بطاقة حمراء مباشرة في وجه المدافع الألماني، بعدما كان نجم البايرن في طريقه لتهديد مرمى الضيوف بفرصة هدف محقق.

وتواصل الزحف الهجومي لبايرن نحو مرمى هراديكي، الذي صمد حتى النهاية أمام طوفان الهجمات البافارية، إلى جانب استمرار مسلسل إهدار الفرص من لاعبي بايرن، ليطلق الحكم صافرة النهاية بفوز ليفركوزن (2-1).

 

المصدر: فلسطين الآن