الإثنين 09 ديسمبر 2019 07:44 ص

منتج "بين الجنة والأرض": الاحتلال الإسرائيلي سجن 4 من الفيلم

السبت 30 نوفمبر 2019 11:00 م بتوقيت القدس المحتلة

منتج "بين الجنة والأرض": الاحتلال الإسرائيلي سجن 4 من الفيلم
أرسل إلى صديق

فاز الفيلم الفلسطيني "بين الجنة والأرض" للمخرجة نجوى نجار بجائزة نجيب محفوظ لأفضل سيناريو، في المسابقة الدولية بمهرجان القاهرة السينمائي الدولي الذي شهد العرض العالمي الأول للفيلم، وذلك في حفل ختام الدورة 41 التي أقيمت مساء أمس الجمعة في دار الأوبرا المصرية.

وقال هاني القرط منتج الفيلم إنه لا يفضل الحديث عن الرسائل التي يتضمنها الفيلم، ويترك الأمر لذكاء الجمهور، موضحًا أنه يعرض القصص الموجودة في فلسطين والتي لم تحظ باهتمام وإلقاء الضوء عليها من قبل، ومنها قصص السوريين في الجولان وفلسطين 48.

وعن الصعوبات التي واجهتهم أثناء تصوير "بين الجنة والأرض"، أكد في تصريحات خاصة لـ"مصراوي" أنها تُختصر في كلمة واحدة وهي "الاحتلال الإسرائيلي"، لافتًا إلى تعرض أربعة من فريق عمل الفيلم للسجن أثناء التصوير، مضيفًا "فيه أربعة اتسجنوا من الفيلم، واحد كان بيرجع ملابس الجيش التي قام بارتدائها ممثلون والبواريد رغم أنه معه تصاريح لكن سجنوه والصبية مديرة الإنتاج ذهبت لإخراجه فتم احتجازها معه".

وشدد هاني على أن الاحتلال الإسرائيلي يعتبر الفن سلاحًا مهمًا، إذا تم استخدامه بطريقة سليمة سيكون "فتاك": "فهم يعرفون أهمية الفن ولهذا يحاولون عرقلة ما نصنع".

الفيلم مستوحى من أحداث حقيقية عن تامر وسلمى، زوجين في الثلاثينات من العمر يعيشان في الأراضي الفلسطينية؛ بعد خمس سنوات من الزواج يتفقان على الطلاق، وفي سبيل ذلك يواجه الزوجان كثير من التعقيدات، فبعد حصول تامر على تصريح لمدة ثلاثة أيام لعبور نقاط التفتيش الإسرائيلية والذهاب إلى مدينة الناصرة لاستكمال إجراءات الطلاق في إحدى المحاكم، يفاجئ الزوجان بسر يقلب الأمور تماماً.

الفيلم تأليف وإخراج الفلسطينية نجوى نجار، وإنتاج Ustura Films، بالتعاون مع Paul Thiltges Distribution بلوكسنبورغ، وOktober Films بأيسلندا.

المصدر: مصراوي