الأربعاء 22 يناير 2020 11:03 م

بعد الصواريخ الإيرانية.. أمريكا تدرس تعديلات دفاعية لقواتها في العراق

الخميس 09 يناير 2020 11:30 م بتوقيت القدس المحتلة

بعد الصواريخ الإيرانية.. أمريكا تدرس تعديلات دفاعية لقواتها في العراق
أرسل إلى صديق

قال مسؤول أمريكي، مساء اليوم الخميس 9 يناير/كانون الثاني، إن الجيش الأمريكي يدرس تعديلات دفاعية لقواته بعد الهجمات الصاروخية الإيرانية على قاعدتين أمريكيتين في العراق.

وأوضح المسؤول الأمريكي، في تصريحات نقلتها وكالة "رويترز" أن الجيش الأمريكي يدرس تعديلات دفاعية محتملة، بعدما أظهرت إيران استعدادها للهجوم في العراق.

ولفت المسؤول الأمريكي إلى أن واشنطن كانت تعتقد في السابق أن إيران لن تشن على الأرجح هجوما صاروخيا على الأراضي العراقية.

وكانت إيران قد استهدفت قاعدتين عسكريتين، منها قاعدة "عين الأسد" قبل أيام، بعشرات الصواريخ، في رد انتقامي على اغتيال قائد فيلق القدس، اللواء قاسم سليماني في غارة أمريكية بطائرة مسيرة، استهدفت سيارته قرب مطار بغداد الدولي.

وأعلن قائد القوة الجوية الفضائية، التابعة للحرس الثوري الإيراني، العميد أمير علي حاجي زادة، اليوم الخميس، أن القوات الإيرانية أطلقت 13 صاروخا، وكان من المتوقع أن تستمر المواجهة مع الولايات المتحدة من 3 أيام إلى أسبوع.

وأكد الحرس الثوري أن العملية تأتي انتقاما لمقتل القائد العسكري، قاسم سليماني، قائد فيلق "القدس" الإيراني، وأطلق على العملية اسم "الشهيد سليماني".

وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، عقب إعلان وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر الجمعة، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل سليماني، والمهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

المصدر: سبوتنيك