الجمعة 28 فبراير 2020 07:25 م

دخان الحرائق يحجب أولى دورات "الغران شيليم"

الأربعاء 15 يناير 2020 12:40 م بتوقيت القدس المحتلة

دخان الحرائق يحجب أولى دورات "الغران شيليم"
أرسل إلى صديق

وكالات - فلسطين الآن

خيّم دخان الحرائق الهائلة التي اجتاحت البلاد، على انطلاق التحضيرات لبطولة أوستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى "الغران شيليم"، المقررة اعتبارا من الإثنين المقبل، مع انسحابات في التصفيات، وتدخّل طبي لاسعاف إحدى اللاعبات وتعليق للتمارين. وقبل أقل من أسبوع على انطلاق البطولة في ملبورن، تدهورت نوعية الهواء على نحو كبير وحصدت أولى ضحاياها، بمن فيها السلوفينية داليلا ياكوبوفيتش التي أُجبرت على الانسحاب من التصفيات بسبب ما أصاب اللاعبة المصنفة 180 عالمياً من نوبات سعال عنيفة خلال مباراتها والسويسرية ستيفاني فوغل. وقررت ابنة الـ28 سنة الانسحاب بعد فوزها بالمجموعة الأولى 6-4 وتخلفها في الثانية 5-6 "لأنني كنت خائفة حقا من الانهيار. لهذا السبب أردت الركوع في الملعب لأني لم أعد قادرة على المشي"، بحسب ما أفادت السلوفينية التي خرجت من الملعب برفقة أحد موظفي اللجنة المنظمة ومنافستها السويسرية.

ولم تكن ياكوبوفيتش الضحية الوحيدة، إذ استُدعي الطاقم الطبي لاسعاف الكندية أوجيني بوشار بسبب ألم في الصدر ناجم أيضا عن صعوبات في التنفس، لكنها تمكنت بعدها من إنهاء مباراتها والتأهل للدور الثاني من التصفيات. والى جودة الهواء المصنفة "خطرة" من جانب سلطات ملبورن التي نصحت سكان المدينة "بالبقاء في الداخل مع إغلاق الأبواب والنوافذ"، جعلت حرارة الصيف الأوسترالي ظروف اللعب معقدة جداً. وكإجراء احترازي، قرر منظمو البطولة الغاء الحصص التمرينية استعدادا لانطلاق البطولة.

وكان من المفترض أن يخوض الروسي ألكسندر زفيريف والبلجيكي دافيد غوفان أولى الحصص التمرينية أمس على ملاعب "ملبورن بارك"، على أن يتبعهما المصنف أول عالميا الإسباني رافايل نادال. لكن المنظمين قرروا تعليق هذه الحصص التمرينية، على غرار ما حصل مع كل من اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس، والأميركية كوكو غوف والتشيكية كارولينا بليشكوفا.

وشهد أمس انسحاب الروسية ماريا شارابوفا، المصنفة اولى عالميا سابقا، من مباراة استعراضية في كويونغ، احدى ضواحي مدينة ملبورن، بسبب دخان الحرائق التي ضربت شرق البلاد. وطلبت النجمة البالغة 32 سنة وقتا مستقطعا عندما كانت متعادلة في المجموعة الثانية 5-5 (بعد خسارتها الاولى 6-7) مع الالمانية لاورا سيغموند، زاعمة ان "اللاعبات يتنشقن الدخان". ووصفت شارابوفا التي لعبت بمساعدة ضمادة لاصقة لتسهيل التنفس، ظروف اللعب بـ"الـقاسية"، موضحة انها عانت "نوبات سعال" في نهاية المجموعة الثانية. وقالت حاملة لقب 5 بطولات كبرى والتي تراجعت الى المركز 145 عالميا بسبب معاناتها مع الاصابات: "طلب منا حكم الكرسي ان نخوض شوطاً اضافياً. من وجهة نظري كان القرار (الانسحاب) حكيماً". وحصلت شارابوفا على دعوة من المنظمين للمشاركة في دورة أوستراليا المفتوحة.

المصدر: وكالات