الجمعة 24 يناير 2020 03:36 ص

واللا العبري يكشف..

السلطة تنهي أزمة مربي العجول الإسرائيليين تحت التهديد

الخميس 16 يناير 2020 09:38 ص بتوقيت القدس المحتلة

السلطة تنهي أزمة مربي العجول الإسرائيليين تحت التهديد
أرسل إلى صديق

ترجمة خاصة - فلسطين الآن

أنهت السلطة في رام الله معاناة مربي العجول في "إسرائيل" بإزالة مقاطعتها لاستيراد العجول، بعد التوافق بين مكتب المنسق ومكاتب الارتباط التابعة للسلطة بعد احتجاج مربي العجول في "إسرائيل" على وزير الحرب نفتالي بينت، الذي لم يقدم لهم المساعدة "حسب قولهم.

ووفق أمير بوخبوط مراسل موقع "واللا" العبري، فإن "إسرائيل" هددت السلطة حال استمرارها مقاطعة العجول بـ "عواقب وخيمة" تتمثل في وقف أدخال المنتجات الفلسطينية للأسواق الإسرائيلية.

وأكّد بوخبوط، أن السلطة عادت إلى شراء العجول من "إسرائيل" وأن الأزمة انتهت، والمقاطعة قد رُفعت، بل وزادت نسبة استيراد العجول.

وأشار إلى دخول أكثر من 13 ألف عجلٍ من مزارع مربي الماشية الإسرائيليين إلى الأراضي الفلسطينية خلال شهر ديسمبر الماضي.

ولفت إلى أن متوسط الاستيراد قبل الأزمة وبعدها، زاد بنسبة 30%، مبينًا أن الأزمة انتهت وحُلّت، وعلاوة على ذلك قد زادت نسبة استيراد العجول من "إسرائيل" إلى الأراضي الفلسطينية.

وأوقفت السلطة استيراد العجول من "إسرائيل" في سبتمبر من العام الماضي، مرجعة قرارها للانفكاك الاقتصادي عن "اقتصاد الاحتلال"

وأوضح المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية "إبراهيم ملحم" الشهر الماضي، أن الأزمة المتعلقة بوقف استيراد العجول من "إسرائيل" قد انتهت، وأن الطرف الإسرائيلي تراجع عن العقوبات التي فرضها على الجانب الفلسطيني جراء القرار.

ويقول أصحاب مزارع عجول في فلسطين إن مصدر العجول "إسرائيل" التي تستوردها من الخارج، لأن الإنتاج الفلسطيني يكفي 10% فقط من احتياج السوق.

وتشكل تجارة العجول نحو مئتين إلى ثلاثمئة مليون دولار، من مجمل التجارة بين الجانبين التي تصل إلى 3.5 مليارات دولار، وفق بعض الباحثين.

 

المصدر: فلسطين الآن