22°القدس
21°رام الله
21°الخليل
25°غزة
22° القدس
رام الله21°
الخليل21°
غزة25°
الجمعة 10 يوليو 2020
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

كورتوا.. طريد الانتقادات يتحول إلى بطل قومي في مدريد

كورتوا
كورتوا

بعد موسم كارثي عاشه ريال مدريد، نجح الميرنجي في العودة إلى منصات التتويج مرة أخرى، بحصد لقب كأس السوبر الإسباني على حساب جاره اللدود أتلتيكو مدريد.

وكان من أهم أسباب تتويج الميرنجي باللقب، في المسابقة التي استضافتها المملكة العربية السعودية، الحارس البلجيكي تيبو كورتوا، الذي برهن على أنه حارس من العيار الثقيل وجدير بارتداء شعار الملكي.

هجوم شرس

انضم تيبو لصفوف ريال مدريد صيف عام 2018 قادمًا من تشيلسي الإنجليزي، بعد عروض رائعة مع منتخب بلجيكا في مونديال روسيا، منحته لقب أفضل حارس مرمى في العالم.

الموسم الماضي كان الفريق بأكمله بعيدًا عن مستواه، ونال كورتوا نصيبًا من الانتقادات بعد الفشل في كل المسابقات، ومع بداية الموسم الحالي ورحيل الكوستاريكي كيلور نافاس الذي كان قريبًا لقلوب جماهير الملكي، انهالت الانتقادات على إدارة النادي للتفريط في حارس بقيمة وخبرة نافاس.

وصوبت الجماهير أنظارها إلى كورتوا، الذي لم تكن بدايته جيدة على الإطلاق، وظهر بأداء باهت سواء في الليجا أو دوري الأبطال.

نتائج محبطة

وتلقى ريال مدريد هزيمة كارثية في بداية مشواره بذات الأذنين ضد باريس سان جيرمان الفرنسي بثلاثية،
وسقط ضد الصاعد حديثًا ريال مايوركا في الليجا بهدف.

وكانت القشة التي قسمت ظهر كورتوا المباراة ضد كلوب بروج، بدوري الأبطال حيث استقبل من أبناء جلدته هدفين في الشوط الأول، وخرج في الاستراحة، بسبب وعكة صحية.

وانهالت الانتقادات من الجماهير والصحف الإسبانية على الحارس البلجيكي، كما تم إطلاق صافرات الاستهجان ضده خلال المباريات.
 
ثقة كبيرة

لكن في ظل الانتقادات اللاذعة، نجح زين الدين زيدان المدير الفني للميرنجي، في بث روح الثقة في حارسه كورتوا ودافع عنه.

وعقب مباراة كلوب بروج، خرج زيزو وصرح: "كورتوا شخص قوي ويعرف الوضع على أي حال، والخطأ على الجميع".

وأيضًا كورتوا نفسه لم يلتفت كثيرًا، وركز فقط على عمله، وصرح خلال مؤتمر صحفي: "لا أقرأ الصحف، ولا أشك في قدراتي، أنا من أفضل حراس المرمى في العالم، لذا أتعرض أحيانا لبعض الانتقادات".

وظهرت ثقة كورتوا في مباراة تلو الأخرى، حيث نجح في الحفاظ حتى الآن على شباكه نظيفة في الليجا خلال 9 مباريات، ليكون من أكثر الحراس في البطولة حفاظًا على نظافة شباكهم.

رهان رابح

الأداء المميز لكورتوا في الليجا ودوري الأبطال، جعل الجماهير تتراجع عن الهجوم ودعم الحارس البلجيكي.

ونال كورتوا إشادة كبيرة من الجماهير، بعدما ساهم في هدف التعادل القاتل ضد فالنسيا في الليجا، ومستواه المميز في الكلاسيكو.

وكان التحدي الأكبر هو لقب السوبر الإسباني، الذي كان هدفًا لكورتوا، حيث وعد الجماهير بالقتال لرفع الكأس، وبالفعل صدق في وعده.

وقدم البلجيكي بطولة أكثر من رائعة، حيث لم يستقبل في شباكه سوى هدفًا وحيدًا أمام فالنسيا في نصف النهائي من ركلة جزاء.

وتألق كورتوا في النهائي ضد أتلتيكو مدريد، وصمد ضد زحف هجوم الروخيبلانكوس، ونجح في التصدي لركلة ترجيحية أمنت اللقب الأول في الموسم للميرنجي.

وكان كورتوا على قدر ثقة مدربه وزملائه فيه لحماية عرين الميرنجي، وينتظر الجميع منه مواصلة تقديم عروض مميزة والقتال على كافة البطولات.