الخميس 20 فبراير 2020 05:07 م

هذا ما تعتزم "آبل" أن تفعله بـ"iPhone 11"؟

الأحد 19 يناير 2020 11:00 م بتوقيت القدس المحتلة

هذا ما تعتزم "آبل" أن تفعله بـ"iPhone 11"؟
أرسل إلى صديق

بدأت شركة "آبل" في اختبار زر التبديل للموقع الجغرافي الذي وعدت به مستخدمي "iPhone 11" في شهر كانون الأول الماضي، وذلك بعد أن اكتشف الباحث الأمني برايان كريبس في أواخر العام الماضي أن هاتف "iPhone 11 Pro" يتحقق من موقعك الجغرافي باستمرار حتى إذا قمت بتعطيل خدمات الموقع.

ولفت الباحث صاحب موقع "KrebsOnSecurity" إلى أن هاتف "iPhone 11 Pro" يتتبع مواقع المستخدمين حتى عند إيقاف تشغيل جميع خدمات المواقع المتاحة (باستثناء المفتاح الرئيسي)، وتسبب ذلك في موجة من المخاوف لأن السبب لم يكن واضحاً.

"رقاقة النطاق العريض"

وأشارت الشركة إلى أن السبب في ذلك هو أن الهواتف الجديدة، بما في ذلك "iPhone 11"، تستخدم رقاقة النطاق العريض للغاية التي لا تزال غير معتمدة عالمياً، وتحتاج الأجهزة إلى إجراء فحوصات منتظمة للموقع الجغرافي، لذا يمكن لآبل إيقاف تشغيل الشريحة في الأماكن التي لا يمكن استخدامها قانونياً.

وأكدت شركة "آبل" أنها لا تجمع بيانات الموقع، وأن اختبارات النطاق العريض للغاية "UWB" تتم بالكامل على الجهاز، إلا أنها وعدت بتقديم أداة تبديل مخصصة للرقاقة لتهدئة مخاوف الناس.

واكتشف "براندون بوتش" هذه الميزة في أحدث إصدار تجريبي من نظامها التشغيلي "iOS 13.3.1"، وتم العثور على مفتاح التبديل الجديد "Networking & Wireless" ضمن خدمات النظام في خدمات المواقع، والذي بدوره يوجد في إعدادات الخصوصية.

ويبدو أن إيقاف تشغيله يؤدي إلى مطالبة تقول "إيقاف تشغيل موقع Networking & Wireless قد يؤثر على أداء البلوتوث والشبكة اللاسلكية والنطاق العريض للغاية UWB".

يذكر أن أجهزة آبل تستخدم رقاقة النطاق العريض للغاية "UWB" لإيجاد الموقع الدقيق، وتتمثل إحدى مزايا الرقاقة في منح المستخدمين القدرة على العثور بسرعة على الشخص المناسب لميزة AirDrop في مكان مليء بمستخدمي هواتف آيفون.

المصدر: وكالات