الأربعاء 19 فبراير 2020 12:57 ص

رفضت وصفها بـ"جرائم منظّمة"..

الشرطة تكشف تفاصيل سرقة الصرافات الآلية بالضفة

الإثنين 20 يناير 2020 03:24 م بتوقيت القدس المحتلة

الشرطة تكشف تفاصيل سرقة الصرافات الآلية بالضفة
أرسل إلى صديق

رام الله - فلسطين الآن

كشفت الشرطة الفلسطينية، اليوم الاثنين، عن تفاصيل عمليات السرقة التي استهدفت الصرافات الآلية التابعة لعدد من البنوك العاملة في مناطق بالضفة الغربية المحتلّة، رافضة وصفها بـ"الجرائم المنظّمة".

وقال الناطق الرسمي باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات، في بيان صحفي، إنّ "ثلاثة ملثمين اقتحموا مكتب البنك في قرية دير صلاح قضاء بيت لحم وروّعوا الموظفين بتهديدهم بالسلاح، وسرقوا ما قيمته 84 ألف شيكل، ومن ثم لاذوا بالفرار، ليتمّ ضبط المركبة بعد ساعة من الهجوم".

وكشف ارزيقات أنّ الشرطة حصلت على معلومات أثناء التحقيق قد تقودها للكشف عن ملابسات الجريمة، معلنًا تحقيق تقدّم بهذا الخصوص.

ورفض الناطق باسم الشرطة وصف ما يجري بمحافظات الضفة الغربية المحتلّة بأنّه "جريمة منظّمة"، مشيرًا إلى أنّ الجرائم تقع في كل المجتمعات، وما زالت "في وضعها الطبيعي في فلسطين، مقارنة بأعوام ماضية".

وبيّن أنّ تفشي ظاهرة سرقة الصرافات الآلية جاء في ظل استغلال السارقين للأحوال الجوية السائدة، ومكوث المواطنين في منازلهم، موضحًا أن معظم سرقات الصرافات تقع في المناطق المصنّفة (ج)، والتي لا تنتشر فيها أجهزة أمنية فلسطينية وفق اتفاقية "أوسلو"

وأوضح أنّ الشرطة استجابت بعد تبليغها بـ3 دقائق فقط من بدء عملية السطو على البنك في محافظة بيت لحم، مطالبًا مدراء البنوك بمراجعة إجراءات الأمان الخاصة بالصرافات الآلية.

المصدر: فلسطين الآن