الخميس 27 فبراير 2020 03:51 ص

محامية “القتيل” تطالب بمنع نانسي عجرم من السفر

السبت 25 يناير 2020 02:00 م بتوقيت القدس المحتلة

محامية “القتيل” تطالب بمنع نانسي عجرم من السفر
أرسل إلى صديق

كشفت رهاب بيطار، محامية محمد الموسى، “قتيل منزل نانسي عجرم”، عن تضارب أقوال الدكتور فادي الهاشم في أولى جلسات التحقيق، مشيرةً إلى أنها تطالب بمنع زوجته الفنانة اللبنانية نانسي عجرم من السفر، بعد التشكيك في روايتها بشأن سبب القتل.

وقالت “بيطار”، إن تضارب أقوال فادي الهاشم كان بشكل خاص فيما يتعلق بالـ١٨ طلقة، مما يثبت أن الفعل هو جريمة عمد ولا تدخل تحت بند الدفاع المشروع عن النفس؛ لأن الضحية كان قد وقع ثم أجهز هو عليه.

وأشارت محامية القتيل إلى أن هناك تشكيك في وجود بنات الفنانة اللبنانية في المنزل وقت وقوع الحادث، ما يؤكّد أن القتل لم يكن دفاعاً عن النفس، وخوفاً على الأطفال.

وعن التشكيك في رواية نانسي عجرم، قالت المحامية: “الأم بوجود الخطر بتركض على غرفة أطفالها.. ثانياً الرصاص ما بيعمل شظايا ممكن يرتد إذا الرصاصة أطلقت على سطح صلب كالحديد مثلا، وهذا دليل على تضارب أقوالها”، لافتةً إلى أنها تطالب بإصدار حكم قضائي بمنع الفنانة اللبنانية من السفر.

واستطردت قائلةً: “ادعينا على فادي الهاشم وعلى كل من يثبت التحقيق تورطه بالمشاركة بالجريمة أو بإخفاء أي معلومات أو أدلة هي جريمة قتل عمد وسيلاحق كل من تورط بها”.

وكانت أولى جلسات محاكمة الدكتور فادي الهاشم، زوج الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، في التهمة المنسوبة إليه بقتل الشاب السوري محمد الموسي، قد شهدت العديد من المفاجآت، كشفت عن بعض منها محامية القتيل، الدكتورة رهاب بيطار.

وقالت “بيطار” عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “خضع فادي الهاشم لجلسة مطولة أمام قاضي التحقيق الأول، وتبين من خلال داتا الاتصالات وجود عدة اتصالات بين رقم القتيل محمد موسى ورقم الهاتف الثابت بعيادة الدكتور فادي منها مكالمة مدتها 4،32 دقيقة”.

المصدر: وكالات