السبت 04 أبريل 2020 09:41 م

أسرار هامة للبشرة لا يريد أطباء الأمراض الجلدية أن تعرفها

الجمعة 07 فبراير 2020 07:41 م بتوقيت القدس المحتلة

أسرار هامة للبشرة لا يريد أطباء الأمراض الجلدية أن تعرفها
أرسل إلى صديق

نشر موقع "أكتيف فيل" الأمريكي تقريرا، استعرض فيه بعض الخطوات السهلة التي من شأنها حماية بشرتك من الشيخوخة المبكرة والعيوب والسرطان.

وقال الموقع، في تقريره الذي ترجمته "عربي21"، إن طبيب الأمراض الجلدية يريدك أن تحصل على بشرة ناعمة وصحية، لكنه قد لا يخبرك بالأسرار التي من شأنها أن تحقق النتيجة نفسها وبسعر أقل إذا طبقتها بنفسك في المنزل. ويمكن أن تؤثر عاداتك اليومية على جودة بشرتك أكثر من أي شيء تضعه عليها. ومن شأن بعض التغييرات في نمط الحياة والإجراءات البسيطة أن تحقق نتائج مذهلة.

1. تقليل استهلاك الكافيين

أشار الموقع إلى أنه على الرغم من أن الترطيب يعدّ عنصرا حيويا للبشرة الصحية، إلا أن الكافيين يساهم في جفافها. ويعتبر الكافيين مدرا للبول، ما يعني أنه يتسبب في تخلّص الجسم من الماء بكمية أكبر من المعتاد. وينبغي عليك تعويض الماء الذي فقده الجسم، للحفاظ على رطوبته؛ من خلال شرب كوب من الماء الدافئ مع الليمون بعد الانتهاء من احتساء كوب أو كوبين من القهوة.

2. الاسترخاء

أورد الموقع أن طبيعة الحياة الراهنة تضعنا بشكل دائم تحت ضغط هائل. بمجرّد ظهور حب الشباب أو التهاب الجلد أو الصدفية، نسرع إلى اقتناء منتج غالي الثمن لمعالجة المشكلة. ولكن قد يكون الضغط بحد ذاته هو سبب مشكلتك. خصّص بعضا من الوقت كل يوم للتنزّه، أو ممارسة هواية، أو الاستمتاع بقيلولة. وحتى لو شعرت بعدم القدرة على الاسترخاء، فإن طاقتك ستتجدد بعد أخذ قسط من الراحة، وستكون بشرتك أكثر صحة وإشراقا.

3. تجنّب مساحيق التجميل عند الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية

بالنسبة لبعض النساء، يعدّ التوجه إلى صالة الألعاب الرياضية مع وجه خال من مساحيق التجميل أمرا صعبا. ولكن ينبغي التخلّص من هذه المخاوف، وتجنّب استعمال هذه المساحيق؛ لأن الجسم سوف يتعرّق. بعبارة أخرى، يمكن أن تتداخل مستحضرات التجميل مع إنتاج العرق في الجسم، ما يؤدي إلى انسداد المسام.

بالإضافة إلى ذلك، يعدّ هذا الأمر خطيرا؛ لأن التعرق عبارة عن آلية وقائية تحميك من فرط ارتفاع درجة حرارة الجسم. وبمجرد الانتهاء من التمارين الرياضية، سوف تحتاجين إلى وضع طبقات أخرى من مساحيق التجميل من أجل تغطية العيوب. وفي حال كنت بحاجة إلى القيام بذلك، اكتفي بوضع بعض الماسكارا المقاومة للماء ومرطّب شفاه.

4. يمكنك شفاء بعض الأضرار الجلدية

أشار الموقع إلى أن البشرة السمراء الذهبية قد تبدو مذهلة، ولكنها تلحق الضرر ببشرتك. بغض النظر عن حاجتنا بشكل عام إلى التعرض لأشعة الشمس من أجل امتصاص الفيتامين دي، فإن التعرّض لأشعة الشمس لأكثر من 10-15 دقيقة سوف يعرضنا للخطر. لذلك، واظبي على استخدام واقي الشمس، خاصة إذا كنت تعيشين في مكان درجة حرارته مرتفعة؛ نظرا لأن التسمّر المستمرّ يسبب الشيخوخة المبكرة.

وفي الحقيقة، يرتكب الجميع الأخطاء، ولكن في حال تعرّضت لأضرار بسبب الشمس، فهذا لا يعني أنه لا يمكن علاجها. يمكن لمنتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على الفيتامين (أ) إصلاح بعض الآثار المرئية لأضرار البشرة.

5. هناك طرق متعددة للحد من خطر الإصابة بسرطان الجلد

نوّه الموقع بأن تجنب التعرّض لأشعة الشمس واستعمال واقي الشمس من أفضل الطرق لتقليل خطر الإصابة بسرطان الجلد. في المقابل، يمكن لبعض المكملات أيضا التقليل من الآثار الضارة الناتجة عن أشعة الشمس، على غرار النيكوتيناميد وهيليوكار، التي يمكن اقتناؤها دون وصفة طبية.

علاوة على ذلك، هناك طريقة رائعة أخرى لوقاية وعلاج الأضرار القائمة التي تتلخّص في اتباع نظام غذائي صحي. ومن شأن أطعمة مثل التوت والبطيخ والمكسرات والبذور والجزر والخضار الورقية والقرنبيط والشاي الأخضر أن تدعم صحة بشرتك. وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة يمكن أن تساعد في مكافحة الشيخوخة المبكرة، وكذلك تقليل خطر الإصابة بسرطان الجلد.

6. غسل فرشاة مساحيق التجميل الخاص بك بشكل متكرر

أفاد الموقع بأن الزيوت الموجودة على البشرة تنتقل إلى الفرشاة المخصصة لوضع مستحضرات التجميل، ما يجعلها أرضا خصبة لجميع أنواع الأوساخ والجراثيم. يعرّض استخدام فرشاة قذرة بشرتك للخطر، لذلك من الأفضل غسل جميع أدواتك مرة واحدة في الأسبوع. من جهة أخرى، يمكن أن تتسبب فرشاة مساحيق التجميل في مرضك بالفعل، حيث إنها قد تصبح ملوثة بالبكتيريا التي تشكل خطورة كبيرة. على سبيل المثال، من المحتمل أن تكون عدوى العنقودية مميتة.

7. استخدام مرطب للترطيب الطبيعي

يملك أطباء الأمراض الجلدية دائما منتجا أو علاجا ثوريا جديدا، من شأنه أن يمنحك بشرة ناعمة ورطبة، إلا أنه بإمكانك بدلا من ذلك ادخار مئات الدولارات من خلال النوم إلى جانب جهاز مرطب الجو. بعبارة أخرى، يساعد تعديل مستوى الرطوبة في غرفتك على الاسترخاء وترطيب البشرة الجافة. كما يمكن أن تساعد الزيوت الأساسية مثل الخزامى والليمونية واللبان على تحسين صحة البشرة، من خلال خلطها مع المرطب الخاص بك، وتطبيقها مباشرة على المناطق المتضررة.

8. قبل اللجوء إلى البوتوكس، احظ بمزيد من النوم

في حال كنت تشعر بالقلق من أن بشرتك تبدو منتفخة أو شاحبة أو مجعدة أو أكبر سنا مما أنت عليه بالفعل، فقد يكون السبب عدم نيل قسط كاف من النوم. إن قلة النوم إلى جانب التدخين، وقلة ممارسة التمارين الرياضية، والتعرض لأشعة الشمس دون وضع واق، من الأسباب الأساسية التي من شأنها أن تجعلك تبدو أكبر سنا.

لذلك، قبل القيام بأي شيء آخر، حاول النوم بضع ساعات إضافية في اليوم. فضلا عن ذلك، تجنّب الوجبات الجاهزة وتناول الأطعمة الطازجة الصحية. كل هذه التدابير يمكن أن تكون غير مكلفة، لكنها تساهم بشكل فعّال في تحسين صحة البشرة.

المصدر: وكالات