الأحد 05 أبريل 2020 07:53 م

"خذني واترك قاسم سليماني"... حسن نصر الله يدمع متأثرا

الخميس 13 فبراير 2020 11:50 ص بتوقيت القدس المحتلة

"خذني واترك قاسم سليماني"... حسن نصر الله يدمع متأثرا
أرسل إلى صديق

نشرت وكالة "يونيوز" الإيرانية، مقتطفات من مقابلة مصورة مع الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني حسن نصر الله، التي من المقرر أن تذاع كاملة مساء اليوم الخميس.

وروى نصر الله، فرضية، يأتي فيها ملك الموت ويخيره بين قبض روحه أو روح القائد الراحل لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، اللواء قاسم سليماني.

وقال: "كنت لأقول لملك الموت قطعا: خذني واترك قاسم سليماني".

​وأفادت الوكالة الإيرانية بأن الأمين العام لـ"حزب الله" سيشرح جوانب من العلاقات التي ربطت قواته بالحرس الثوري الإيراني في أعقاب الاجتياح الإسرائيلي للأراضي اللبنانية، قبل أن يتعرف على قائد فيلق القدس قاسم سليماني في عام 1998.

وكشف عن بدء العلاقة بين الحرس الثوري، و"حزب الله" بعد التوغل الإسرائيلي في الأراضي اللبنانية في 1982، مشيرا إلى أن قوات إيرانية مكونة من عناصر الجيش والحرس الثوري دخلت الأراضي اللبنانية بأوامر من المرشد الإيراني الأول الخميني.

وسرد نصر الله، تفاصيل حوار دار بينه وبين سليماني "الذي وصل منتصف الليل إلى بيروت وطلب من نصر الله تقديم 120 قياديا عسكريا حتى بزوغ الفجر".

وعن لحظة تلقيه نبأ اغتيال سليماني، قال نصر الله إنه كان يلقي نظرة خاطفة على شاشة التلفزيون عندما قرأ خبرا عاجلا عن استهداف سيارة في مطار بغداد.

​وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، عقب إعلان وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر الجمعة 3 يناير/ كانون الثاني الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل سليماني، وأبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين، وفي 8 يناير/ كانون الثاني، شنت إيران هجوما صاروخيا على قاعدتين عسكريتين في العراق، إحداهما قاعدة عين الأسد، التي تضم نحو 1500 جندي أمريكي.

المصدر: وكالات