الثلاثاء 31 مارس 2020 04:39 ص

قصة انتحار المذيعة البريطانية الشهيرة كارولين فلاك

الإثنين 17 فبراير 2020 12:39 ص بتوقيت القدس المحتلة

قصة انتحار المذيعة البريطانية الشهيرة كارولين فلاك
أرسل إلى صديق

انتحرت مقدمة البرامج البريطانية الشهيرة كارولين فلاك، عن عمر ناهز 40 عامًا، في شقتها بلندن بعد يوم واحد من عيد الحب.

وكان آخر ظهور لها عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام"، إذ نشرت صورة لها مع كلبها دون أي تعليق.

في الوقت نفسه، نشر صديقها السابق ولاعب التنس البريطاني لويس بيرتون -27 عامًا- رسالة "عيد حب سعيد".

وقبل سبعة أسابيع، نشرت فلاك صورة لها بتاريخ 24 ديسمبر/كانون الأول الماضي، مصحوبة بتعليق تقول فيه "نصحني بعضهم بالابتعاد عن مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى الرغم من ذلك أود تهنئة كل من كان ودودًا معي بالعام الجديد... في نهاية المطاف أنا إنسانة، ولن أسكت عندما تكون لديّ قصة تستحق أن تُروى، وحياة تستحق أن تُعاش".

وواصلت القول "سأبتعد قليلًا لأشعر بتحسن، وأستوعب الدروس من المواقف التي أقحمت نفسي فيها، ليس عندي ما أقدّمه للآخرين سوى الحب والأمنيات الطيبة".

وقبل يوم من انتحارها، لم تفلح محاولة صديقها السابق ولاعب التنس البريطاني، لويس بيرتون -27 عامًا- للتواصل معها، ورفضت القاضية جوليا نيوتن أي تواصل بين فلاك وبيرتون قبل الرابع من مارس/آذار المقبل.

ويرجح البعض أن سبب انتحارها مرده إلى اقتراب موعد جلسة محاكمتها بتهمة الاعتداء على بيرتون -في ديسمبر الماضي- بمصباح كهربائي.

وعقب الإعلان عن انتحار فلاك، نشر بيرتون على انستغرام صورة تجمعه بها، مصحوبة برسالة حزينة: "انفطر قلبي لرحيلك، أشعر بالضياع... أحبك من كل قلبي".

المصدر: وكالات