السبت 28 مارس 2020 12:51 م

أرتيتا مصدوم بسبب مانشستر سيتي

الإثنين 17 فبراير 2020 09:30 ص بتوقيت القدس المحتلة

أرتيتا مصدوم بسبب مانشستر سيتي
أرسل إلى صديق

قال ميكيل أرتيتا مدرب آرسنال إنه "مصدوم" من معاقبة ناديه السابق مانشستر سيتي بالحرمان من المشاركة في المسابقات الأوروبية، لمدة موسمين وأكد أنه يتمنى كل التوفيق لصديقه المدرب بيب جوارديولا.

وكان أرتيتا يعمل مساعدا لجوارديولا في تدريب سيتي قبل أن يصبح الرجل الأول في آرسنال في منتصف الموسم الجاري، وقال إنه تحدث إلى مواطنه الإسباني بعد معاقبة سيتي وتغريمه 30 مليون يورو من الاتحاد الأوروبي (اليويفا) بداعي ارتكاب مخالفات "خطيرة" للوائح اللعب المالي النظيف.

وأبلغ أرتيتا الصحفيين بعد فوز آرسنال 4-صفر على نيوكاسل يونايتد اليوم الأحد "أنا مصدوم وتواصلت مع بيب وباقي الناس وكل الذين أعرفهم في النادي".

وأضاف "أريد كل التوفيق لسيتي، أشعر بالإعجاب والحب نحو بيب، وليس بيب فقط، بل أيضا نحو الجهاز الفني واللاعبين وأريد كل التوفيق لهم، أعرف مدى الجهد الكبير المبذول منهم".

وأعلن سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي يوم الجمعة أنه ينوي الطعن ضد عقوبة اليويفا لدى محكمة التحكيم الرياضية التي تتخذ من لوزان مقرا لها.

وإذا أيدت المحكمة العقوبة فإن سيتي لن يشارك في النسختين المقبلتين من دوري أبطال أوروبا في حال التأهل للمسابقة.

وتتأهل أول 4 فرق من الدوري الإنجليزي إلى دوري الأبطال ويحتل سيتي المركز الثاني حاليا لكن إذا تعرض للعقوبة فإن خامس الترتيب سيضمن الظهور في البطولة القارية بدلا منه.

ويحلم آرسنال بالتأهل إلى دوري الأبطال وتقدم إلى المركز العاشر بعد الفوز يوم الأحد متأخرا بست نقاط عن خامس الترتيب، لكن أرتيتا قال إن عقوبة سيتي لن تمنح دفعة لآمال ناديه الحالي وسط غموض حول الموقف النهائي.

وقال أرتيتا "لا أعتقد أننا نعرف ما سيحدث وإذا كانت هناك قرارات أخرى أو أندية أخرى. يجب أن ننتظر ونرى".

وتهدف لوائح اللعب النظيف المالي في اليويفا إلى منع الأندية من الحصول على مبالغ غير محدودة عن طريق تضخيم عقود رعاية مع منظمات لها علاقة بملاك النادي.

وكان اليويفا قال إنه فرض العقوبات على سيتي بسبب "مخالفات خطيرة" لقواعد اللعب المالي النظيف عن طريق "تضخيم أرباح الرعاية في حساباته وبياناته المرسلة للاتحاد الأوروبي بين 2012 و2016".

المصدر: وكالات