الأحد 05 أبريل 2020 12:02 ص

تشيلسي يستعيد نغمة الانتصارات بثنائية في توتنهام

السبت 22 فبراير 2020 02:27 م بتوقيت القدس المحتلة

تشيلسي يستعيد نغمة الانتصارات بثنائية في توتنهام
أرسل إلى صديق

غزة - فلسطين الآن

استعاد تشيلسي نغمة الانتصارات الغائبة منذ 4 جولات، بالتغلب على توتنهام هوتسبير بهدفين مقابل هدف، اليوم السبت على ملعب ستامفورد بريدج في ديربي لندن، وذلك ضمن مباريات الجولة رقم 27 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل ثنائية تشيلسي كل من أوليفيه جيرو (15) وماركوس ألونسو (48)، بينما سجل هدف توتنهام الوحيد أنطونيو روديجير بالخطأ في مرماه (89).

وبتلك النتيجة، رفع تشيلسي رصيده إلى 44 نقطة معززًا موقعه في المركز الرابع بجدول الترتيب، بينما تجمد رصيد توتنهام عند 40 نقطة في المركز الخامس.

أتت المحاولة الأولى في المباراة في الدقيقة العاشرة، بعدما تبادل بيرجوين ومورا الكرة، ليسدد الأخير من على حدود منطقة الجزاء كرة قوية تصدى لها كاباييرو.

ورد عليه مونت بتوغل من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء في الدقيقة 12، مسددًا بعدها كرة أرضية، أبعدها لوريس بصعوبة إلى ركلة ركنية.

وحاول باركلي مباغتة لوريس، بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 14، مرت بقليل إلى جوار القائم.

وافتتح تشيلسي التسجيل في الدقيقة 15، بعدما أرسل جورجينو كرة بينية متقنة لجيرو، الذي انفرد بمرمى توتنهام، مسددًا كرة تصدى لها لوريس، وتابعها باركلي واصطدمت بالقائم، لتعود إلى جيرو من جديد الذي سدد أرضية متقنة سكنت شباك الحارس الفرنسي.

وكاد ألونسو أن يضيف الهدف الثاني للبلوز في الدقيقة 24، بتسديدة مباغتة بقدمه اليمنى من على حدود منطقة الجزاء، مرت بقليل أعلى العارضة.

وعاد توتنهام للظهور الهجومي من جديد في الدقيقة 34، برأسية من سانشيز، أخرجها كاباييرو إلى ركلة ركنية.

وفي الدقيقة 40، أطلق باركلي صاورخية أرضية من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء، مرت إلى جوار القائم، لينتهي بعدها الشوط الأول بتقدم تشيلسي بهدف دون رد.

وعزز تشيلسي تقدمه مبكرًا في الشوط الثاني في الدقيقة 48، بعدما مهد باركلي مرة مميزة لألونسو على حدود منطقة الجزاء، ليطلق الأخير صاروخية أرضية لم يتمكن لوريس من التصدي لها.

وانفتحت بعدها شهية تشيلسي للتسجيل، بعدما راوغ باركلي المدافع سانشيز في الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء في الدقيقة 50، وسدد بعدها كرة قوية أخرجها لوريس إلى ركلة ركنية.

وأفلت لو سيسلو من الطرد، بعد تدخله العنيف في الدقيقة 52 على أزبلكويتا، وبعد الرجوع إلى تقنية الفار، قرر حكم المباراة عدم إشهار البطاقة الحمراء في وجهه.

 

وأجرى مورينيو التبديل الأول لتوتنهام في الدقيقة 62، بنزول لاميلا على حساب ندومبلي.

وفي الدقيقة 66، ارتقى ألديرفيرلد لكرة عرضية، مسددًا رأسية ساقطة كادت تغالط كابييرو، إلا أن الأخير أمسك بها.

ومع انخفاض المستوى الهجومي لتشيلسي في الشوط الثاني، أقحم لامبارد المهاجم أبراهام على حساب جيرو في الدقيقة 71، وتبعه بنزول ويليان على حساب باركلي في الدقيقة 77.

وبدوره أجرى مورينيو تبديلين دفعة واحدة في الدقيقة 78، بنزول كل من ديلي وأورييه على حساب كل من بيرجوين وألديرفيرلد على الترتيب.

وأهدر أبراهام فرصة محققة للتسجيل في الدقيقة 79، بعدما مرر له مونت كرة سحرية في الدقيقة 79، لينفرد بالمرمى ويسدد بعدها كرة ضعيفة نجح لوريس في التصدي لها.

وتحصل تشيلسي على مخالفة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 82، نفذها ألونسو مسددًا كرة متقنة اصطدمت بالعارضة.


وقلص توتنهام الفارق في الدقيقة 89، بتمريرة من لاميلا من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء، اصطدمت بقدم المدافع روديجير، وغالطت كاباييرو وسكنت الشباك، لينتهي اللقاء بعدها بفوز تشيلسي بنتيجة 2-1.

المصدر: فلسطين الآن