السبت 04 أبريل 2020 09:26 ص

ما يجب فعله وما يجب تجنبه فيما يتعلق بحازوقة الأطفال

الأربعاء 26 فبراير 2020 09:51 ص بتوقيت القدس المحتلة

ما يجب فعله وما يجب تجنبه فيما يتعلق بحازوقة الأطفال
أرسل إلى صديق

نشر موقع "ماما ستو بيني" الإيطالي تقريرا، قدّم فيه نصائح للأم حول كيفية التصرف مع طفلها إذا أصابته الحازوقة. 

وقال الموقع في تقريره، إنّ أسباب الحازوقة تتمثل في الارتجاع المعدي المريئي، والإفراط في إطعام الطفل والحساسية، فضلا عن ابتلاع الكثير من الهواء أثناء الأكل. 

لماذا يصاب الأطفال بالحازوقة؟


أوضح الموقع أن الإصابة بالحازوقة شائعة جدا عند الأطفال. في الواقع، يبكي الطفل للمرة الأولى عندما لا يزال في رحم أمه، لذلك يمكن أن يصاب بالحازوقة بينما يبتلع السائل الأمنيوسي. ولكن الآن، قد يكون السبب هو الحليب أو أي شيء آخر. 

1.الارتجاع المعدي المريئي 

الارتجاع المعدي المريئي هو حالة تنتقل فيها محتويات المعدة إلى المريء. يحدث الارتداد عندما تكون العضلة العاصرة المريئية السفلى لدى الأطفال غير نامية. يؤدي التهيج الناجم عن ارتداد الطعام والحمض إلى تسبب الخلايا العصبية في فتق في الحجاب الحاجز، ما يؤدي إلى الحازوقة.

2.فرط التغذية

الإفراط في إطعام الطفل، حتى حليب الأم، يمكن أن يتسبب في تضخم المعدة وتمدُدها. في الحقيقة، إن التمدد المفاجئ للتجويف البطنيّ يطيل الحجاب الحاجز، ما يسبب تشنجا يؤدي بدوره إلى الحازوقة.

3. ابتلاع الكثير من الهواء


حذر الموقع من أن الطفل قد يبتلع قدرا مفرطا من الهواء أثناء الرضاعة الطبيعية، حيث يتدفق الحليب بشكل أسرع من المصاصة مقارنة بالثدي. ويتسبب تدفق الهواء في بروز أعراض مشابهة لأعراض الإفراط في التغذية، بحيث تؤدي المعدة المنتفخة إلى الحازوقة. 

4. الحساسية


قد يكون الطفل حساسا لبعض البروتينات الموجودة في حليب الأطفال أو حتى في حليب الثدي، الذي بدوره يسبب التهاب المريء، أو ما يسمى "التهاب المريء اليوزيني". كرد فعل على الحالة، يهتز الحجاب الحاجز مسببا الحازوقة. في بعض الحالات، يمكن أن تتطوّر الحساسية عن طريق تغيّر في تركيبة حليب الأم بسبب بعض الأطعمة التي تستهلكها.

5. الربو


إذا كان الطفل مصابا بالربو، فإن الشعب الهوائية للرئتين تصبح ملتهبة، ما يحد من تدفق الهواء إليهما. هذا يسبب الصفير بسبب ضيق التنفس، الأمر الذي يؤدي بدوره إلى حركة تشنجية من الحجاب الحاجز، وبالتالي تحفيز الحازوقة.

6. المواد المهيجة الموجودة في الهواء


الأطفال لديهم نظام تنفسي حساس، إذ يمكن لأيّ مهيّج منتشر في الهواء، مثل الأبخرة أو التلوث أو العطر الشديد، أن يسبب السعال. في الواقع، إن السعال المتكرر يمارس الضغط على الحجاب الحاجز، ما يجعله يهتز، مسبّبا للطفل الحازوقة.

7. انخفاض درجة الحرارة


وفي بعض الأحيان يمكن أن يؤدي الانخفاض السريع في درجة الحرارة إلى تقلص عضلات الطفل. يمكن لهذا الأمر أن يؤدي إلى تقلص الحجاب الحاجز، ما يتسبب في إصابة الطفل بالحازوقة.

كيفية منع الحازوقة عند الأطفال؟

نوّه الموقع بأنّه يمكن منع الحازوقة بإعارة الاهتمام إلى طعام الطفل. ووفقا لطبيب الأطفال الأمريكي الشهير الدكتور ويليام سيرز، فإن فرط التغذية هو السبب الشائع للحازوقة عند الرضع. بالإضافة إلى ذلك، فإن إرضاع الطفل وتغذّيته بكميات كبيرة في وقت واحد قد يسبب تضخما حادّا في المعدة.

نصح الموقع بإطعام الطفل كميات صغيرة من الطعام لفترة أطول من الوقت بدلا من حشو الطعام في وقت واحد. بالإضافة إلى ذلك، ينبغي الحفاظ على وضع الطفل مستقيما أثناء الرضاعة الطبيعية أو الرضاعة بواسطة المصاصة، وإذا كان الطفل كبيرا، فيمكن إطعامه في وضعية الجلوس.

علاوة على ذلك، ينبغي محاولة جعل الطفل يتجشأ، وذلك بالضغط برفق على الظهر بين عظام الكتف. وبمجرد الانتهاء، يجب التوقف مؤقتا لمدة 20 ثانية ثم استئناف إطعامه. 

كيف يمكن التخلص من الحازوقة لدى الطفل؟

1. إطعام الطفل بعض السُكّر


قديما، كانت الأمّ تسارع بوضع بعض الحبّات من السُكّر تحت لسان الطفل عندما تصيبه الحازوقة، وذلك إذا كان في سنّ تسمح له بتناول الأطعمة الصلبة، أو مصّاصته في شراب السكر الطازج، بعد التأكّد من نظافتها ووضعها في فمه.

2. تدليك ظهر الطفل


على الأمّ تدليك ظهر طفلها فور إصابته بالحازوقة، وذلك عن طريق وضع الطفل في وضع مستقيم، ثمّ بدء تدليكه من أسفل ظهره صعودا إلى الكتف برفق وبحركات دائرية. كما يمكن للأمّ وضع طفلها على بطنه ثمّ تدليكه.

3. الحفاظ على الطفل في وضع مستقيم بعد التغذية


أفاد التقرير بأنّه من الضروري على الأمّ جعل طفلها يجلس في وضعية مستقيمة لمدة 15 دقيقة بعد الرضاعة، ليبقى الحجاب الحاجز في وضعه الطبيعي، وبالتالي يتجنب الرضيع أي تقلب في العضلات. كما يمكن للأمّ أيضا النقر برفق على ظهره؛ حتّى يتجشّأ ويخرج الهواء الذي ابتلعه أثناء الرضاعة.

4. تشتيت انتباه الطفل


عندما تبدأ حازوقة طفلك، على الأمّ أن تحاول صرف انتباهه باللعب أو هزّ لعبته المفضلة أمامه. في الواقع، يمكن كبح تواتر الحازوقة من خلال اللمس أو التدليك أو تشتيت انتباه الطفل.

5.جعل الطفل يشرب الماء

نوّه التقرير بتعدّد فوائد الماء، الذي يعدّ علاجا فعّالا لمشاكل جمّة مثل مشاكل الجهاز الهضمي عند الرضع. كما يعدّ الماء علاجا شائعا لاضطرابات المعدة، التي يمكن أن تكون سببا في حدوث الحازوقة عند الأطفال. لذلك يُنصح بإعطاء المياه المعدنية بعد تخفيفها بماء الشرب النظيف.

الأشياء التي ينبغي ألا تفعلها أبدا

حذّر الموقع الأمّ من استعمال بعض علاجات الحازوقة المخصّصة للكبار؛ لأنها قد تسبب آثارا سلبية. ومن بين هذه الوسائل:

• تخويف الطفل أو هزّه: على الأمّ تفادي تخويف الطفل أو هزّه أو القيام بفرقعة كيس بلاستيكي من أجل تخويفه ظنا أنّ ذلك سيوقف الحازوقة، في حين سيتسبّب ذلك في تلف طبلة أذن الطفل الحساسة.

• إعطاؤه حلوى حامضة: الحلوى الحامضة مفيدة للبالغين، لكنها ضارّة للأطفال؛ لأنها تحتوي على بودرة حمض الطعام الضارة بهم.

• الضغط على الجزء الخلفي من ظهر الطفل بخشونة: تعدّ عظام الطفل شديدة الهشاشة لدرجة أنها يمكن أن تتضرّر في حال تلقّي أي صدمة أو قوة قاسية. 

•الضغط على مقلتي عيني الطفل: يجب على الأمّ عدم الضغط على مقلتي عيني الطفل حتى برفق؛ لأنّ عضلات العين هي المسؤولة عن الحركة، وإذا وقع لمسها فمن غير الممكن إعادتها لوضعها الطبيعي.

المصدر: وكالات