الأربعاء 08 أبريل 2020 04:35 ص

في زمن كورونا.. 5 نصائح "مجربة" لتسهيل التعليم المنزلي

الأحد 22 مارس 2020 04:00 م بتوقيت القدس المحتلة

في زمن كورونا.. 5 نصائح "مجربة" لتسهيل التعليم المنزلي
أرسل إلى صديق

مع إغلاق العديد من المدارس أبوابها حول العالم بسبب تفشي فيروس كورنا المستجد، يبحث الكثير من الآباء عن طرق لمواصلة تعليم أطفالهم في البيت، مع الإبقاء على عملية التعلم ممتعة في ظل تغير الظروف المحيطة بهم.

ونقلت "سكاي نيوز" عن توم روز وجاك بانيت، وهما معلمان يديران نشاطا تجاريا يساعد الأطفال على التعلم، 5 نصائح من الممكن أن تساعد أولياء الأمور على تخطيط عملية تعليمية ممتعة لأطفالهم من المنزل.

التخطيط وتحديد الأولويات

كن واقعيا وأنت تدرس لأطفالك في البيت، فأنت لست مدرسا محترفا، وبناء عليه عليك تحديد الأولويات من خلال التركيز على المواد الأساسية مثل الرياضيات، والتأكد من أن محاولة التغلب على المناهج الدراسية بأكملها ستجعلك أنت وطفلك متوترين.

اجعل العملية مفتوحة

على الآباء إشراك أبنائهم في بناء مدرسة منزلية من خلال شرح أسباب التعلم من البيت، ووضع اسم للمدرسة المنزلية، وتحديد طرق التدريس فيها سواء كان عبر السبورة أو الأجهزة اللوحية، وإشراكهم في اختيار المواد التي يرغبون في دراستها.

اصنع لهم روتينا

أثبتت التجربة أن الأطفال والبالغين يتفاعلون بشكل جيد مع البنية الروتينية، خاصة في فترة الصباح، ويكون ذلك من خلال وضع جدول للحصص، وارتداء زي معين، والبدء في ساعة محددة، وتخصيص إحدى غرف البيت للتدريس، وبهذه الطريقة يمكن للأطفال ربط هذه المساحة بتعلمهم في المقام الأول.

كن معلما نموذجيا

ضع نفسك مكان طفلك وتخيل أنه ينظر إليك كمعلم لا كأب، فهذا يعطي عملية التعليم من المنزل نوعا من الجدية، ويساعد أطفالك على اتخاذ قرارت بشكل أفضل، وتأكد أن الفصل المنزلي يمنح أطفالك فرصة أكبر لتبادل الأدوار والفهم والسيطرة مقارنة مع الفصل المدرسي الذي يكون مكتظا غالبا.

امنحهم "فسحة"

ربما ستكتشف مع الوقت أن التدريس مهمة مرهقة، لذا عليك منحهم فسحة يومية مرة أو مرتين، من أجل تناول بعض الفواكه والخضراوات من مكان محدد بالمنزل يكون بمثابة المقصف، وعليك أيضا أن تخصص لهم حصة للتمارين الرياضية.

المصدر: وكالات