22°القدس
21°رام الله
22°الخليل
21°غزة
22° القدس
رام الله21°
الخليل22°
غزة21°
الأحد 07 يونيو 2020
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

معهد "أريج": المستوطنون يُسابقون الزمن بالاعتداء على الفلسطينيين

الضفة الغربية - فلسطين الآن

أكد معهد الأبحاث التطبيقية "اريج" أن اعتداءات المستوطنين في الضفة الغربية تزايدت بشكل واضح في ظل انتشار فيروس "كورونا" في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وانشغال الفلسطينيين في التصدي لهذا الوباء الخطير والحد من انتشاره.

وقال المعهد في تقرير له يرصد اعتداءات المستوطنين بالضفة خلال آذار/مارس المنصرم، إنه وفي ظل انشغال العالم في مواجهة وباء "كورونا" وإعلان حالة الطوارئ في الأراضي الفلسطينية المحتلة، يكثف المستوطنون من نشاطاتهم الاستيطانية وعربدتهم بحق المواطنين الفلسطينيين وممتلكاتهم.

وأضاف أن قوات جيش الاحتلال تقف صامتة تجاه معظم الاعتداءات التي ينفذها المستوطنون، حيث لا يتم اتخاذ إجراءات عقابية بحق الضالعين في الاعتداء على الفلسطينيين.

وأوضح أن اعتداءات المستوطنين زادت بشكل كبير في السنوات الماضية، وذلك لأنه ليس هناك رادع يمنع هؤلاء المستوطنين من ارتكاب جرائمهم بحق الفلسطينيين.

ورصد المعهد سلسلة من الاعتداءات التي تعرض لها الفلسطينيون بالضفة خلال الشهر المنصرم، من خلال عمليات الاعتداء الجسدي التي استهدفت الأطفال والمسنين من رجال ونساء، والاعتداء على الأشجار المثمرة، والاقتحامات المتكررة للأماكن التاريخية والدينية وخاصة المسجد الأقصى المبارك.

وأشار إلى أن الأهداف واضحة وعلى رأسها فرض وجودهم "كأسياد بلاد" في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وذلك في انتهاك واضح وصريح لجميع القوانين والأعراف الدولية التي نددت بذلك.

وأوضح أن المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى أربع مرات في الثامن والثاني عشر والسادس عشر والسابع عشر من الشهر الماضي، وفي الثامن من ذات الشهر أقدم مستوطنون على رعي مواشيهم في محاصيل زراعية في منطقة السويدة في منطقة الأغوار الفلسطينية تعود ملكيتها للمواطِنَين الفلسطينيين القاطنين في المنطقة.

فلسطين الآن