22°القدس
20°رام الله
20°الخليل
24°غزة
22° القدس
رام الله20°
الخليل20°
غزة24°
الثلاثاء 02 يونيو 2020
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

طعن شابين من لجنة الطوارئ في رام الله وصابتهما بجروح

الضفة الغربية - فلسطين الآن

أصيب شابان من لجنة الاسناد والطوارئ في قرية النبي صالح شمال رام الله الليلة الماضية، حينما كانا يقومان بمهمتهما على حاجز أقيم على مدخل القرية، ضمن إجراءات منع الحركة لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأكدت مصادر محلية، إصابة الشابين بجروح نقلوا عقبها للمستشفى لتلقي العلاج، ووصفت حالتهم بالمستقرة، بينما جرى اعتقال عدد من المشتبه بهم في الاعتداء، الذين يعتقد أنهم عمال ومهربين، دون تأكيد رسمي لغاية الآن، ويجري التحقيق بما جرى.

وفي التفاصيل، فإن شابين من العاملين بلجنة الطوارئ وهما من عناصر الأمن الوطني كانا يقومان بمهمتهما بالحراسة تطوعا، وحينما شكا بسيارتين قد تكونان تهربا عمالا إلى الداخل، أوقفوا السيارتين التين كانتا فيهما نحو عشرة شبان، وطلبت لجان الحراسة في لجنة الطوارئ بطاقات الهوية الخاصة بهم وقاموا بتصويرها، وخلال ذلك، قام أحدهم بالهروب ثم هجم من كان بالسيارتين على الشبان العاملين في لجان الحراسة بأدوات حادة فأصيب أحد الشبان بثلاث طعنات، والشاب الآخر بطعنتين.

ووفق مصادر محلية، فإن شباب لجنة الحراسة بلجنة الطوارئ، استدعوا شبانا من النبي صالح عبر تطبيق الزيلو، فهرب المعتدون، ووقع حادث بين إحدى السيارتين وسيارة لأحد المستوطنين، قرب مستوطنة حلميش المقامة على أراضي النبي صالح، فاقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي المنطقة، ولان صور هويات المعتدين قد تعممت أسماؤهم على كل المواقع، تمكن الأمن الوطني في بلدة الرام شمال القدس من ضبطها والقبض على ركابها، أما السيارة الثانية فوقع حادث سير معها مع سيارة للمستوطنين قرب النبي صالح وجرى اعتقالهم من جيش الاحتلال.

المصدر: فلسطين الآن