16°القدس
15°رام الله
16°الخليل
18°غزة
16° القدس
رام الله15°
الخليل16°
غزة18°
الخميس 04 يونيو 2020
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

كورونا حال بين جدة وابنتها.. والممرضة تلت عليها خطاب الوداع

1-1337103.jpg
1-1337103.jpg

"لا تجزعي يا أماه. آسفة لعدم وجودي بقربك، لكنك ستلتقين والدي قريبا في السماء".

بهذه الكلمات المؤثرة ودعت سيدة بريطانية والدتها العجوز، قبيل رحيلها على خلفية معاناتها الشديدة مع مرض "كوفيد 19" الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.

المؤلم في الأمر، أن تلك الأم والجدة لم تحظ برؤية أولادها أو أحفادها عن قرب، خوفا من انتقال عدوى الفيروس الخبيث إليهم.

وكان الحل أن تقرأ الممرضة التي ترعى السيدة المسنة، بعض رسائل الوداع التي كتبها لها أفراد عائلتها، قبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة.

ونشرت صحف بريطانية مقطعا مصورا تظهر فيه الممرضة وهي تقرأ الرسائل، فيما لم تظهر هوية الجدة أو عمرها، واكتفت المصادر بذكر اسمها الأول "بيغي".

وكانت أول رسالة من ابنة بيغي وجاء فيها: "أمي. آسفة جدا لأنني لا أستطيع أن أكون معك الآن. لكن لا تجزعي، أبي (الراحل) سيكون معك".

وأضافت: "أنا متأكدة أن والدي كان ينتظرك منذ فترة طويلة لتكوني برفقته. أود أن أعلمك فقط كم أنت إنسانة محبوبة".

وتابعت: "أنت أفضل أم على الإطلاق. تعملت منك، وبناتي سيصحبن أفضل أمهات بفضلك أيضا. سوف أفتقدك كثيرا يا حبيبتي. حان الوقت لأن ترقدي بسلام".

وقرأت الممرضة أيضا رسالة مؤثرة خطتها إحدى الحفيدات، وقالت فيها: "جدتي العزيزة. لي كل الفخر أن أدعوك جدتي. لن تصدقي ما يحدث في بلدنا حاليا (بسبب أزمة فيروس كورونا)، لكن أستطيع أن أتخيل ماذا كان سيقول لك جدي".

وبكلمات مؤثرة تابعت الحفيدة: "إذا كان هناك شيء يخفف ألم فراقك فهو أنك ستلاقين سلامك أخيرا".

وكانت السلطات البريطانية قد أعلنت أنها ستمنح "حق الوداع" لأقارب المرضى المهددين بفقدان حياتهم بسبب فيروس كورونا، مشيرة إلى إمكانية استخدام وسائل تواصل عن بعد مثل خدمة "سكايب"، ومواقع التواصل الاجتماعي.

وكالات