29°القدس
28°رام الله
28°الخليل
30°غزة
29° القدس
رام الله28°
الخليل28°
غزة30°
الجمعة 07 اغسطس 2020
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

قصة كاريكاتير فلسطيني "ولع النار" بذباب الخليج الإلكتروني

بقلم/ مؤيد السر

كعادتهم في كل قضية تمس ولي نعمتهم أو تمس مشاكلهم الداخلية، بنتشر الذباب الإلكتروني السعودي خاصة والخليجي عامة، على مواقع التواصل الاجتماعي لتشويه أي عمل.

فبمجرد ما أن تصلهم الأوامر يبدأون بالتنفيذ، بدون فهم للقضية ولأبعادها، وهل تصب في مصلحة بلادهم أم لا، هم فقط مبرمجون على أمر التشويه، وليست قضية الصحفي السعودي "خاشقجي" عنا ببعيد، رغم كل الدلائل على تورط السعودية بالأمر، إلا أن الذباب مصر على تشويه "خاشقجي" وتركيا التي كشفت الأمر.

هذه المرة طالت أذرع التشويه للذباب الإلكتروني رسام الكاريكاتير الفلسطيني الشهير محمود عباس، الذي برع في وصف قضية شعبه وقضية أمته العربية وقضايا العالم الإنسانية برسومات وصلت للنشر العالمي وعلى أشهر المواقع والصحف.

ذنب محمود عباس هو تجسيده أزمة النفط التي طالت العالم العربي برجل يلبس جلابية وعمامة – وهي رمز العربي عند الغرب-، ورغم أن الغرب يعيثون لعبا واستهزاء بصور الخليجيين خصوصا لكن الذباب الإلكتروني لم يأته الأمر بتنفيذ هجوم على الفنان "عباس".

انهالت الشتائم والسباب، حتى وصل الأمر لعائلته وأخوته الشهداء، بل ووصل الأمر بالذباب أن يناصروا "إسرائيل" على الفلسطينيين، ووصفوا إخوته الشهداء بالإرهابيين.

ما كان من الفنان عباس "إلا ردا محترما" كعادته وكعادة كل فلسطيني، فأوضح لهم أن السعودية نفسها قدمت مكرمة شهداء لذويه "الإرهابيين"، كما أنه قدم اعتذارا إن تم فهم الكاريكاتير مسيئا للسعودية، لكن عالفاضي.

الأمر لم يقف على محمود عباس وحده، فطال الأمر كل وسيلة إعلام نشرت الكاريكاتير، ومن بينهم وكالة "فلسطين الأن" التي تنشر المقال.

سنظل نقولها كفلسطينيين للسعوديين خاصة وللخليجيين عامة والذي لا نعتبر أن "الذباب الإلكتروني" جزء من أي منهما" عدونا الأوحد هو "إسرائيل"، ولن نعادي أحدا غيره، ولن ننكر فضل أمتنا العربية والإسلامية علينا، ونعلم أن أمتنا لا تنكر فضل مقاومتنا بالنيابة عنهم لحماية القدس".

ولا عزاء ولا بواكي للذباب..

المصدر: فلسطين الآن