21°القدس
20°رام الله
20°الخليل
25°غزة
21° القدس
رام الله20°
الخليل20°
غزة25°
الجمعة 10 يوليو 2020
4.34جنيه إسترليني
4.97دينار أردني
0.22جنيه مصري
3.8يورو
3.52دولار أمريكي
جنيه إسترليني4.34
دينار أردني4.97
جنيه مصري0.22
يورو3.8
دولار أمريكي3.52

نوفي بدلا من كاليبرا.. تغييرات على محفظة فيسبوك الرقمية

غيّرت فيسبوك تسمية محفظتها الرقمية كاليبرا (Calibra)، التي تأمل أن تُستخدم يوما ما للوصول إلى عملة ليبرا (Libra) الرقمية، لتصبح نوفي (Novi)، وقالت الشركة في تدوينة إن الاسم الجديد مستوحى من الكلمتين اللاتينيتين نوفس (novus) وفيا (via).

وأصبح نوفي فايننشال (Novi Financial) هو الاسم الجديد لشركة فيسبوك الفرعية التي تطوّر المحفظة الرقمية للشركة، ويعد الاسم الجديد هو الأحدث في سلسلة التغييرات التي أجرتها فيسبوك على خطط العملة الرقمية، بعد أن واجهت ضغوطا تنظيمية شديدة منذ إعلانها في شهر يونيو/حزيران الماضي.

وعندما كشفت فيسبوك عن مشروع العملة المشفرة ليبرا، كان هناك كيانان متميزان هما جمعية ليبرا، وهي منظمة غير ربحية تشرف على كل شيء يتعلق بالعملة، وكاليبرا، وهي شركة تابعة لفيسبوك تبني محفظة قائمة على ليبرا مع عمليات دمجها في واتساب ومسنجر.

وسعت عملاقة التواصل الاجتماعي في البداية لتطويرعملة واحدة من ليبرا ترتبط  بمجموعة من العملات الوطنية، إلا أنها تخطط الآن لربط عملات رقمية متعددة بعملات فردية، بالإضافة إلى عملة ليبرا، ويمكن أن تشمل هذه العملات في البداية الدولار الأميركي والجنيه الإسترليني واليورو الأوروبي، وفقا لموقع نوفي.

الاسم الجديد مستوحى من كلمتين لاتنيتين (نوفي)

وحصلت محفظة فيسبوك الرقمية على شعار جديد إلى جانب الاسم الجديد، وذلك بعد أن أثار شعار كاليبرا الأصلي جدلا عندما تم الإعلان عنه لأول مرة بسبب أوجه التشابه مع شعار تطبيق كرنت (Current).

وعلى الرغم من هذه التغييرات، فإن فيسبوك تقول إن خططها بخصوص نوفي وليبرا ستظل كما هي، إذ إنها تريد جعل إرسال الأموال أمرا سهلا مثل إرسال رسالة، وتخطط لتطوير تطبيق نوفي مستقل، بالإضافة إلى إصدار يتكامل مع خدمات واتساب ومسنجر، بحيث يسمح للمستخدمين بإرسال الأموال إلى جهات الاتصال.

وتقول فيسبوك إن المستخدم بحاجة إلى استخدام هوية صادرة عن جهة حكومية للاشتراك في الخدمة، لكنها تعد بأن عملية التحويل ستحدث من دون رسوم مخفية، وأن المستخدمين سيتمكنون من الوصول إلى الدعم القائم على الدردشة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.

وتحاول فيسبوك من خلال تغيير علامة كاليبرا التجارية إلى نوفي توضيح أن مشروع ليبرا ليس مشروع فيسبوك بحد ذاته، بل إنها مجرد عضو في جمعية ليبرا مع عشرات الأعضاء الآخرين، مثل أوبر وسبوتيفاي.

المصدر: فلسطين الآن